تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا

البابا فرنسيس يدين سقوط عدد كبير من الضحايا المدنيين في حلب

رويترز

دان البابا فرنسيس الأحد 7 آب ـ أغسطس 2016، من ساحة القديس بطرس في روما العدد "غير المقبول" للضحايا المدنيين خصوصا الأطفال في المعارك الدائرة في مدينة حلب شمال سوريا.

إعلان

وقال البابا أمام آلاف المؤمنين "للأسف تردنا من سوريا أنباء عن ضحايا مدنيين للحرب وخصوصا في حلب. من غير المقبول بتاتا أن يدفع هذا العدد الكبير من الأشخاص العزل والأولاد ثمن هذا النزاع".

وتابع إن هؤلاء المدنيين يدفعون "ثمن الأحقاد وغياب إرادة المسؤولين في إرساء السلام" داعيا المؤمنين إلى الصلاة بصمت "لإخوتهم واخواتهم" في سوريا.

وتشهد حلب، ثاني أكبر المدن السورية وعاصمة البلاد الاقتصادية سابقا، منذ صيف العام 2012 معارك مستمرة وتبادلا للقصف بين أحيائها الشرقية التي تسيطر عليها الفصائل المعارضة وأحيائها الغربية التي تسيطر عليها القوات الحكومية، كما سقط فيها اتفاق لوقف الأعمال العدائية فرضته واشنطن وموسكو في نهاية شباط ـ فبراير بعد شهرين على بدء تنفيذه.

ووثق المرصد السوري مقتل 130 مدنيا، غالبيتهم في الأحياء الغربية، منذ بدء هجمات الفصائل المقاتلة على جنوب حلب في 31 تموز ـ يوليو والذي أتاح لها فك الحصار الذي كانت تفرضه قوات الرئيس بشار الأسد على الأحياء الشرقية.
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.