تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن, موجز الجمعة 02 سبتمبر 2016

الحوثيون يعلنون عن هجوم بالستي هو الأضخم غداة عودة الوسيط الدولي الى المنطقة

غارة جوية بقيادة السعودية على صنعاء حيث يشاهد تصاعد الدخان والشظايا 31-08-2016
غارة جوية بقيادة السعودية على صنعاء حيث يشاهد تصاعد الدخان والشظايا 31-08-2016 (رويترز)
نص : مونت كارلو الدولية | عدنان الصنوي - صنعاء
7 دقائق

مبعوث الأمم المتحدة الى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد يبدأ جولة جديدة في المنطقة تشمل الرياض ومسقط وعواصم خليجية أخرى، في محاولة لاحتواء التصعيد الكبير في الاعمال القتالية، والتهيئة لاستئناف مشاورات السلام اليمنية المعلقة منذ مطلع الشهر الماضي.

إعلان

من المرجح أن يستهل ولد الشيخ أحمد مشاوراته من مسقط بلقاء الحوثيين وحلفائهم في حزب المؤتمر الشعبي، الذي تعذر عودته الى صنعاء منذ انتهاء مشاورات السلام في الكويت مطلع أغسطس الفائت، بسبب الحظر المفروض على حركة الملاحة الجوية فوق سماء العاصمة اليمنية.

وكان وفد الحوثيين برئاسة الناطق الرسمي للجماعة محمد عبد السلام، عاد الخميس من العاصمة العراقية بغداد الى مسقط، لاغياً زيارة كانت مقررة أيضا الى بيروت وطهران، لحشد دعم حلفاء الجماعة لمجلس الحكم المعلن في صنعاء.

وكان مبعوث الأمم المتحدة قال إنه سيواصل مشاوراته مع وفدي الحكومة اليمنية والحوثيين وحلفائهم في حزب المؤتمر الشعبي، لبلورة المقترحات المقدمة للحل السياسي، والبناء على ما تم التوصل اليه في الكويت، وكذلك مخرجات اجتماع جدة، في إشارة الى المبادرة التي أعلنها وزير الخارجية الامريكي جون كيري نهاية الاسبوع الماضي، في أعقاب اجتماع مشترك مع نظرائه الخليجيين حول الأزمة اليمنية بحضور الوسيط الدولي.

ودعا في إحاطة لمجلس الأمن الأربعاء بشأن اليمن، المجتمع الدولي إلى مواصلة الضغط على أطراف النزاع من أجل وقف الأعمال القتالية والتوصل لحل سلمي شامل للأزمة.

ورفض وفد الحوثيين وحزب المؤتمر الشعبي العام في وقت سابق مقابلة المبعوث الدولي في مسقط احتجاجا على منع الوفد من العودة الى صنعاء.

وفشلت الجولة الأخيرة من مشاورات السلام في الكويت في تحقيق أي توافق حول مشروع خطة أممية لوقف الصراع الدامي في البلاد.

*الحوثيون يعلنون عن هجوم بالستي هو الأضخم من نوعه باتجاه العمق السعودي.

ولم تذكر الجماعة على الفور هدفا محددا للهجوم الصاروخي، الذي قالت إنه يحمل تحذيرا إلى "قوى العدوان" من مغبة تماديها في "التوحش".

وعرف بيان للجناح العسكري في الجماعة الصاروخ الجديد ب"بركان1" وهو "صاروخ بالستي من نوع سكود جرى تحديثه وتعديله لزيادة مداه إلى أبعد من 800 كيلومتر، وبرأس حربي مصمم لقصف القواعد العسكرية الضخمة".

وحسب البيان يحمل الصاروخ رأسا حربياً يزن نصف طن بقدرة تدميرية شديدة الانفجار، ويبلغ طول الصاروخ 12,5 متر، وقطره 88 سم، ويزن 8 طن.

ولم تعلق قوات التحالف أو الجانب السعودي على هذا الهجوم الصاروخي الجديد حتى كتابة هذا التقرير.

في هذه الأثناء قالت وكالة الأنباء الخاضعة للحوثيين إن مقاتلي الجماعة شنوا قصفا مدفعيا وصاروخيا عنيفا على عديد المواقع العسكرية السعودية في نجران وجازان. ورصدت الجماعة 13 غارة جوية لمقاتلات التحالف على جانبي الحدود بين نجران ومحافظة صعدة اليمنية.

وعاد التصعيد العسكري بين قوات التحالف من جهة والحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق من جهة ثانية، الى ذروته على طول الشريط الحدودي مع السعودية منذ انهيار الجولة الاخيرة من محادثات السلام في الكويت مطلع الشهر الماضي، وذلك بعد فترة من الهدوء النسبي الذي شهدته هذه الجبهة عقب التوقيع على اتفاق للتهدئة بين الطرفين في مارس الماضي.

وسقط عشرات القتلى والجرحى بينهم مدنيون في تلك المعارك وتبادل القصف المدفعي والصاروخي على جانبي الشريط الحدودي بين البلدين، فيما شن الطيران الحربي ومروحيات الأباتشي عشرات الغارات الجوية على محافظتي حجة وصعدة ومواقع متقدمة للحوثيين في نجران وعسير وجازان.

صنعاء:
* مقتل شخصين بغارات جوية على محطة للوقود في مديرية الحيمة الخارجية غربي العاصمة اليمنية، حسب ما أفادت وكالة الأنباء الخاضعة للحوثيين.
كما تحدث إعلام الحوثيين عن مقتل 4 نساء و5 أطفال في غارة استهدفت منزلا سكنيا في مديرية أرحب عند الضواحي الشمالية لمدينة صنعاء.
الى ذلك قال حلفاء الحكومة إن الطيران الحربي ضرب تعزيزات عسكرية للحوثيين كانت في طريقها الى مديرية نهم شرقي صنعاء، حيث تدور معارك عنيفة مع القوات الحكومية التي تكافح منذ شهور للتقدم باتجاه العاصمة اليمنية.
ودارت معارك عنيفة خلال الساعات الاخيرة على هذه الجبهة، يقول المتحاربون إنها خلفت حصيلة ثقيلة من القتلة والجرحى.
وتحدثت مصادر محلية من محافظة ذمار جنوبي العاصمة عن وصول جثامين 17 قتيلا من الحوثيين سقطوا بمعارك مع القوات الحكومية في جبهة نهم.
صعدة:
سلسلة غارات جوية لطيران التحالف على مديريات باقم والظاهر ورازح في محافظة صعدة المعقل الرئيس لجماعة الحوثيين شمالي البلاد.
الحديدة:
* مقاتلات التحالف تقصف القاعدة البحرية ومطار الحديدة ومعسكر الدفاع الساحلي بمدينة الحديدة، وموقعا مفترضا للحوثيين في مديرية باجل شمالي شرق المحافظة الساحلية على البحر الاحمر غربي البلاد.
كما ضربت غارات أخرى منطقة رأس عيسى بمديرية الصليف عند الساحل الغربي على البحر الاحمر .
حجة:
*اربع غارات جوية على مواقع للحوثيين في مدينة حرض المنفذ الحدودي لليمن مع السعودية.
عمران:
*غارة لمقاتلات التحالف يقول الحوثيون انها دمرت منزلا سكنيا في عمران شمالي العاصمة صنعاء.
الجوف:
*الحوثيون يشنون قصفا صاروخيا على تجمعات للقوات الحكومية في مديرية خب والشعف، كبرى مديريات المحافظة الصحراوية الحدودية مع السعودية.
تعز:
القوات الحكومية تعلن عن مقتل 11 مسلحا حوثياً وإصابة 18 آخرين بمعارك الساعات الأخيرة في محافظة تعز جنوبي غرب البلاد.
المصادر ذاتها تحدثت عن إصابة 17 عنصرا من القوات الحكومية بهجمات مكثفة للحوثيين على مواقع عسكرية عند المدخل الغربي لمدينة تعز، فيما أصيب 7 مدنيين بقصف مدفعي وصاروخي على أحياء سكنية خاضعة لحلفاء الحكومة.
الى ذلك قال الحوثيون إن مقاتلي الجماعة استهدفوا بقذائف الهاون تجمعا للقوات الحكومية جنوبي مديرية ذو باب الاستراتيجية المطلة على مضيق باب المندب، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.