تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا

روسيا تتهم سلاح الجو البلجيكي بقتل مدنيين في حلب

رويترز
1 دقائق

اتهمت روسيا الأربعاء 19 تشرين الأول ـ أكتوبر 2016، سلاح الجو البلجيكي المشارك في التحالف الدولي بقيادة واشنطن ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا بقتل ستة مدنيين نتيجة عمليات قصف في حلب.

إعلان

أعلنت وزارة الخارجية في بيان "قتل ستة أشخاص وأصيب أربعة آخرون بجروح في إصابات متفاوتة إثر عملية قصف أدت إلى تدمير منزلين" ليل الاثنين ـ الثلاثاء (17 ـ 18 تشرين الأول ـ أكتوبر) في منطقة حساجك في حلب.

وتابعت الوزارة "الطائرات الروسية والسورية لم تكن موجودة في المنطقة. لكن طائرات تابعة للتحالف الدولي كانت تقوم بمهمات في المنطقة، لقد رصدت مقاتلتا اف-16 تابعتان لسلاح الجو البلجيكي في المنطقة لحظة" القصف.

لكن وزارة الدفاع البلجيكية نفت الاتهامات الروسية الأربعاء. وأعلنت المتحدثة باسم الوزارة لورانس مورتييه "لم نكن في المنطقة. لا علاقة لنا بالهجوم المذكور".

من جهتها، علقت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زخاروفا ساخرة على فيسبوك إنها "تنتظر تنديدا شديد اللهجة من وزارة الخارجية الأميركية للضربات التي تستهدف مدنيين".

وتابعت المتحدثة "أعتقد أنه لن يكون من الصعب العثور على صور القتلى لإطلاق حملة مناسبة على سي ان ان"، في إشارة إلى ردود الفعل القوية التي أثارتها صورة الطفل عمران (5 سنوات) الناجي من القصف على حلب والتي تم تناقلها في مختلف أنحاء العالم.

وكانت موسكو قد أعلنت الثلاثاء وقف الغارات الجوية الروسية والسورية على حلب في "مبادرة حسن نية" ولإتاحة إجلاء المدنيين من الأحياء الخاضعة لسيطرة الفصائل المقاتلة.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.