تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

تركيا والاتحاد الأوروبي يتبادلان الانتقادات

رويترز
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

انتقد الاتحاد الأوروبي "تراجعا" لدى تركيا في التزامها بمعايير الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وخصوصا على صعيد حرية التعبير ودولة القانون، وذلك في تقرير أصدرته المفوضية الأربعاء 9 نوفمبر 2016.

إعلان

 

وأعرب هذا التقرير المرحلي عن الأسف "للتراجع الكبير خلال السنة الماضية على صعيد حرية التعبير"، مذكرا أيضا "برفض" الاتحاد الأوروبي "الذي لا لبس فيه" لعقوبة الإعدام والتي طرح نظام الرئيس رجب طيب أردوغان إعادة تطبيقها.

وأشار المفوض الأوروبي للتوسيع يوهانس هان لدى تقديم هذا التقرير حول عملية انضمام تركيا، إلى أن "الوقت حان حتى تقول لنا أنقرة ماذا تريد فعلا. هذا اختبار لصدقيتها، ولصدقية الاتحاد الأوروبي أيضا".

وقال يوهانس هان أمام لجنة للبرلمان الأوروبي أن "على تركيا، بصفتها بلدا مرشحا، أن تطبق ارفع المعايير التي التزمت بها والتي لن تحصل في شأنها أي تسوية".

وردا على التقرير الأوروبي وما جاء فيه، قال الوزير التركي للشؤون الأوروبية عمر جيليك في مؤتمر صحافي الأربعاء بأنقرة إن بعض خلاصات تقرير الاتحاد الأوروبي حول مسيرة انضمام بلاده للاتحاد "بعيدة عن الموضوعية".

واعتبر الوزير التركي أن التقرير "غير بناء ولا يوفر سبيلا لإحراز تقدم" مضيفا "أن هذا التقرير صيغ بطريقة لا تخدم العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي" معتبرا أن الكثير من استنتاجاته "تعكس نقصا في فهم" الوضع في تركيا.

وتابع أن "الاتحاد الأوروبي تحول إلى مؤسسة لا تفعل أكثر من إصدار البيانات. من جانبنا نحن لا ننشر الكلام لأننا نريد أن نرى الأمور تتوج بنتائج".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.