تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

الأمم المتحدة: مليون سوري يعيشون تحت الحصار

طفل سوري في أحد المناطق التي يحاصرها النظام السوري (فيسبوك ـ أرشيف)

أعلن منسق المساعدات الإنسانية لدى الأمم المتحدة ستيفن اوبراين الاثنين 21 تشرين الثاني ـ نوفمبر 2016، أن قرابة مليون شخص يعيشون حاليا تحت الحصار في سوريا مشيرا إلى أرقام معدلة.

إعلان

وأشار اوبراين أمام مجلس الإمن الدولي إلى "زيادة كبيرة" منذ عام في استخدام هذا "التكتيك العنيف"، خصوصا من قبل الحكومة السورية.

وأوضح أن عدد المحاصرين ازداد من 393700 قبل عام إلى 486700 قبل ستة أشهر، وبلغ حاليا 974 ألفا و80 شخصا.

وقال إن مناطق جديدة أضيفت إلى اللائحة وبات العاملون الإنسانيون غير قادرين على إيصال المساعدات إليها بينها حي في دمشق و"العديد من المناطق" في الغوطة الشرقية.

وأضاف أن السكان في هذه المناطق "معزولون وجياع ويتعرضون للقصف ومحرومون من المساعدة الطبية والرعاية الإنسانية بهدف إجبارهم على الخضوع أو الفرار" وأضاف، "إنه تكتيك متعمد" و"شكل عنيف من العقاب الجماعي".

ودعا أوبراين مجدد إلى رفع هذا الحصار الجماعي مبديا أسفه لكون مجلس الأمن "يبدو عاجزا أو مترددا" على هذا الصعيد.

وعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا لبحث الوضع الإنساني في سوريا وخصوصا في حلب التي تتعرض لقصف سلاحي الجو الروسي والسوري.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.