تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

الشرطة العراقية تستعد لدخول الموصل دعما للجيش

رويترز/أرشيف
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

قال مسؤولون عسكريون السبت 10 ديسمبر 2016 ان قوات وزارة الداخلية العراقية وبينها الشرطة ستدخل الموصل دعما لقوات الجيش التي تقاتل عناصر تنظيم داعش في شرق المدينة.

إعلان

واوضح اللواء رائد شاكر جودت ان قوات النخبة التابعة لوزارة الداخلية وقوات الشرطة الاتحادية ستعزز قريبا الفرقة التاسعة المدرعة للجيش.

ويأتي هذا الاعلان بعد ثلاثة ايام من محاصرة ومهاجمة الجهاديين لقوات الجيش المتمركزة في مستشفى السلام جنوب شرق الموصل الذي كان في السابق مركز قيادة الجهاديين.

وأدى الهجوم الى مقتل عدد من الجنود في حين تمكن الباقون من مغادرة المبنى بعد وصول تعزيزات.

وقال اللواء جودت "تقدمت وحداتنا باتجاه الحمدانية لدعم الفرقة التاسعة، وللثأر مما فعله تنظيم داعش في مستشفى السلام واستعادة قطاعات على الضفة الشرقية لدجلة".

ومدينة الحمدانية التي تعرف ايضا بقرقوش كانت حررتها القوات العراقية قبل دخولها الموصل الشهر الماضي وتستخدم حاليا قاعدة عمليات.

وقال اللواء قاسم المالكي قائد الفرقة التاسعة انه فقد 13 من جنوده في معارك حول المستشفى، في حين تحدث تنظيم الدولة الاسلامية ومصادر اخرى عن حصيلة أكبر.

واكد المالكي بدوره ان قوات وزارة الداخلية باتت مستعدة لدخول الموصل من شرقها لدعم الفرقة التاسعة.

وقاتلت قوات وزارة الداخلية حتى الان على الجبهة الجنوبية للموصل وهي متمركزة قرب المطار.

وخاضت معظم معارك الموصل حتى الان قوات مكافحة الارهاب التي دخلت المدينة من شرقها وسيطرت على العديد من الاحياء وتواصل تقدمها باتجاه نهر دجلة الذي يعبر المدينة.

ويقول القادة العسكريون ان الجهاديين أبدوا مقاومة أكبر من المتوقع ما قد يطيل عملية تحرير الموصل التي بدأت في 17 تشرين الاول/اكتوبر 2016.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.