تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

اليمن: مقتل 40 جنديا يمنيا على الأقل في تفجير انتحاري

صورة تعبيرية من الفيس بوك
نص : عدنان الصنوي - صنعاء
2 دقائق

قالت مصادر أمنية في مدينة عدن لمونت كارلو الدولية، إن 40 جنديا على الأقل قتلوا وأصيب العشرات في تفجير انتحاري استهدف فجر الأحد 18 كانون الأول ـ ديسمبر 2016، تجمعا لأفراد من القوات الأمنية الحكومي في محيط قاعدة الصولبان العسكرية، ومطار عدن الدولي شرقي المدينة الجنوبية.

إعلان

ووقع الهجوم بينما كان هؤلاء الجنود، ينتظرون دورهم لاستلام مرتباتهم من لجنة حكومية شكلت لصرف المرتبات بتمويل سعودي اماراتي.

والسبت الماضي قتل 48 جنديا بهجوم مشابه تبناه تنظيم الدولة الاسلامية، على قاعدة الصولبان العسكرية، في اختراق كبير للإجراءات الامنية الحكومية المدعومة من قوات التحالف بقيادة السعودية.

وهذا هو الهجوم الخامس من نوعه في مدينة عدن على تجمعات لقوات الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وحكومته المعترف بهما دوليا منذ استعادة المدينة الجنوبية من قبضة الحوثيين وقوات الرئيس السابق في يوليو العام الماضي.

وجاء الهجومان الاخيران في وقت يتواجد فيه الرئيس اليمني وحكومته في مدينة عدن وسط تحديات امنية كبيرة.

وتتهم الحكومة في العادة خلايا من جماعات مسلحة مرتبطة بالرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح بالوقوف وراء هذه التفجيرات وموجة الاغتيالات التي طالت عشرات القادة العسكريين والامنيين في المحافظات الجنوبية، لكن مواقع جهادية نسبت غالبية هذه الهجمات الى تنظيم الدولة الاسلامية.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.