تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

بوتين يطلب من الحكومة التحقيق في تحطم الطائرة العسكرية

فيسبوك
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الحكومة بالتحقيق في تحطم الطائرة العسكرية التي كانت متجهة الى سوريا وعلى متنها 92 شخصا من بينهم أكثر من 60 من فرقة الجيش الاحمر الموسيقية الشهيرة، بحسب ما افاد الكرملين الاحد.

إعلان

وجاء في بيان للكرملين ان "الرئيس فلاديمير بوتين امر رئيس وزرائه ديمتري مدفيديف بتشكيل وترأس لجنة حكومية للتحقيق في تحطم طائرة توبوليف-154 في سوتشي" مضيفا ان بوتين قدم تعازيه الحارة لعائلات واصدقاء الضحايا.
واقلعت الطائرة في رحلة روتينية الى قاعدة حميميم الجوية القريبة من اللاذقية في شمال غرب سوريا، بحسب ما نقلته وكالات الانباء الروسية عن وزارة الدفاع.
وسبق لهذا الطراز من الطائرات، توبوليف-154، ان تعرض لحوادث.
ففي نيسان/ابريل 2010 تحطمت طائرة من هذا النوع كانت تنقل 96 شخصا بينهم الرئيس البولندي ليخ كازينسكي ومسؤولين بولندنيين كبارا، وهي تحاول الهبوط قرب سمولينسك غرب روسيا، وقضى كل من كان في الطائرة.
وتشن روسيا منذ ايلول/سبتمبر 2015 حملة عسكرية جوية خصوصا، في سوريا دعما لنظام الرئيس السوري بشار الاسد.
وينتشر نحو 4300 عسكري روسي في سوريا وتواصل موسكو تعزيز وجودها العسكري في هذا البلد.
ووقعت روسيا وسوريا في اب/اغسطس 2015 معاهدة تتيح لروسيا استخدام قاعدة حميميم الجوية لفترة غير محدودة وتمنح المعاهدة التي صدقها بوتين في تشرين الاول/اكتوبر 2016 العسكريين الروس وعائلاتهم حصانة دبلوماسية.
ومن قاعدة حميميم شمال غرب سوريا تنطلق الطائرات الروسية لتنفيذ ضربات. وتنشر روسيا في القاعدة نظام اس-400 الدفاعي الجوي
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.