الشرق الأوسط

إسرائيل تخطط لبناء آلاف الوحدات الاستيطانية رغم تصويت مجلس الأمن

رويترز
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

أعلن مسؤول اسرائيلي الثلاثاء 27 ديسمبر 2016 ان اسرائيل قد تدفع قدما بخطط لبناء آلاف الوحدات السكنية الاستيطانية الاضافية في القدس الشرقية المحتلة، على الرغم من قرار مجلس الامن الدولي التابع للأمم المتحدة الاسبوع الماضي، الذي ادان الاستيطان الاسرائيلي.

إعلان

واكدت منظمة "عير عميم" المناهضة للاستيطان ان لجنة التخطيط في القدس ستقوم الاربعاء 28 ديسمبر 2016 ببحث اصدار تراخيص لبناء 618 وحدة استيطانية اضافية في القدس الشرقية المحتلة.

وتحدث نائب رئيس بلدية القدس الاسرائيلية مئير ترجمان، الذي يترأس لجنة التخطيط في البلدية، عن مسعاه لتقديم خطط لبناء 5600 وحدة استيطانية اضافية في مراحل التخطيط الاولية.

وفي تعليق مقتضب لوكالة فرانس برس الثلاثاء، أكد ترجمان انه لا يوجد اي خطط لإلغاء محادثات اللجنة كرد على قرار مجلس الامن الدولي الجمعة 23 ديسمبر، مشيرا ان مئات من الوحدات الاستيطانية كانت على جدول اعمال اللجنة قبل التصويت في الامم المتحدة.

واضاف "سنبحث كل ما هو مطروح على الطاولة بطريقة جدية".

وبحسب "عير عميم"، فان الوحدات الـ 618 تتضمن 140 وحدة في بسغات زئيف، 262 في رمات شلومو و216 في رموت.

واحتلت اسرائيل الضفة الغربية في 1967 وضمت القدس الشرقية في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

وتعتبر اسرائيل القدس بشطريها عاصمتها "الابدية والموحدة" في حين يطالب الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المنشودة.

ويعيش اليوم حوالي 430 الف مستوطن اسرائيلي في الضفة الغربية وسط 2,6 مليون فلسطيني.

ويعيش اكثر من مئتي الف اسرائيلي الى جانب 300 الف فلسطيني على الاقل في القدس الشرقية العربية التي احتلتها اسرائيل في 1967 واعلنتها في 1980 "عاصمة ابدية موحدة" لها.

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن