أخبار العالم

ملكة السويد تعيش في قصر مسكون... بالأشباح!

فليكر (Dan Lundberg)

أكدت الملكة السويدية سيلفيا ان مقر اقامتها في قصر دروتنينغهولم قرب ستوكهولم مسكون بـ"اشباح ودودة جدا"، على ما ورد في مقتطفات بثتها المحطة التلفزيونية العامة الثلاثاء.

إعلان

وقالت الملكة البالغة 73 عاما "ثمة اصدقاء صغار (...) اشباح. هي ودودة للغاية لكن في بعض الاحيان تشعرون انكم لستم بمفردكم تماما".

وأوضحت الملكة سيلفيا المولودة لرجل اعمال الماني وأم برازيلية "الامر مثير فعلا. لكن لا يسبب ذلك اي خوف".

كذلك فإن شقيقة الملك الاميرة كريستينا تشاطرها الرأي في شأن قصر دروتنينغهولم مقر الملك كارل السادس غوستاف والملكة سيلفيا المشيد في القرن السابع عشر على جزيرة لوفون والمدرج في قائمة منظمة اليونسكو للتراث العالمي.

وقالت الاميرة في الوثائقي عينه الذي يبث بالكامل الخميس "ثمة طاقة كبيرة في هذا المنزل. سيكون من الغريب الا تأخذ ذلك الشكل (الاشباح)".

ويؤكد اكثرية السكان في السويد انهم "ملحدون عن قناعة"، والشعب السويدي لا يعرف عموما باعتقاده بالخرافات على رغم وجود شائعات اخرى تسري في شأن قصور مسكونة بالأشباح.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم