تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن: الموجز 2017/01/07

اليمن:القوات الحكومية تحقق تقدما في صعدة وتعز والحوثيون يعلنون مقتل 12 مدنيا بغارات للتحالف

فتى يمشي على أنقاض منزل دمرته غارة جوية للتحالف في شمال غرب مدينة صعدة، اليمن (رويترز 04-01-2017)
5 دقائق

القوات الحكومية تعلن عن مكاسب عسكرية جديدة شمالي وجنوبي غرب البلاد، تزامنا مع تصعيد عسكري كبير للعمليات القتالية عند الشريط الحدودي مع السعوية. وأفادت مصادر عسكرية حكومية بمقتل 11 مسلحا من الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق، و3 عناصر من حلفاء الحكومة بمعارك عنيفة في محافظة تعز جنوبي غرب اليمن، حيث تقول القوات الحكومية انها تحرز تقدما كبيرا بمديريتي مقبنة وجبل حبشي في المحافظة الاستراتيجية الممتدة الى مضيق باب المندب.

إعلان

وقالت المصادر إن حلفاء الحكومة يقتربون من قطع خط امداد رئيس للحوثيين وقوات الرئيس السابق في مدينة تعز من مدينتي الحديدة والمخا عند الساحل الغربي للبحر الأحمر. وحسب تلك المصادر فان القوات الحكومية في جبهة مقبنه تمكنت من استعادة السيطرة على أربعة مواقع هامة غربي مدينة تعز، فيما استعادت موقعين أخريين في مديرية جبل حبشي عند الضواحي الجنوبية الغربية للمدينة، حيث يسيطر الحوثيون وحلفاؤهم على طريق امداد رئيس نحو سواحل البحر الأحمر.

وتلقت القوات الحكومية في تعز خلال الأيام الأخيرة دعما جويا مكثفا من مقاتلات التحالف التي استهدفت بسلسلة غارات مواقع للحوثيين وقوات الرئيس السابق شرقي وغربي وجنوبي المدينة التي يفرض عليها مقاتلو الجماعة حصارا محكما منذ منتصف عام 2015.

الى ذلك قالت القوات الحكومية إنها تواصل تقدما في محيط منفذ البقع الحدودي مع السعودية، حوالى 150كم شمالي شرق مدينة صعدة المعقل الرئيس لجماعة الحوثيين.

وذكرت مصادر إعلامية موالية للحكومة، ان قواتها تمكنت من التقدم الى مثلث كتاف والسيطرة على طريق رئيس يربط محافظة صعدة بمحافظة الجوف المجاورة، غير ان اعلام الحوثيين تحدث عن صد هذه الهجمات. ويكافح حلفاء الحكومة منذ شهور بدعم من قوات التحالف، من أجل نقل المعركة في هذه الجبهة الى معاقل الحوثيين واحتواء هجماتهم البرية والصاروخية عبر الحدود.

في الأثناء استمر التصعيد العسكري في الجبهة الحدودية على أشده، حيث يستميت الحوثيون وحلفاؤهم من أجل تحقيق اختراق وازن في العمق السعودي.

وتحدثت مصادر اعلامية سعودية عن مقتل العشرات من الحوثيين وقوات الرئيس السابق بمواجهات دامية تدخل فيها الطيران الحربي ومروحيات الاباتشي على الحدود مع منطقتي نجران وجازان جنوبي غرب السعودية.  وقالت وكالة الأنباء الخاضعة للحوثيين ان قتلى وجرحى سقطوا في صفوف الجيش السعودي بقصف مدفعي وصاروخي على مواقع عسكرية حدودية في نجران وعسير.

وشنت مقاتلات التحالف سلسلة ضربات جوية واسعة على محافظات صعدة وتعز وشبوة ومأرب وحجة والحديدة ولحج ومحيط العاصمة اليمنية صنعاء خلال الساعات الأخيرة.

وأفاد الحوثيون بمقتل 12 مدنيا بغارات جوية استهدفت مدرسة ومسجدا مجاور في مديرية الحيمة الداخلية غربي العاصمة صنعاء.
وقالت وكالة الأنباء الخاضعة للحوثيين ان 9 اشخاص قتلوا بغارتين استهدفت مدرسة الحسين بن علي ومسجد مجاور في منطقة بني يوسف بمديرية الحيمة الداخلية، فيما قتل ثلاثة آخرين بغارة ثالثة استهدفت سيارة للمسعفين.

هزت انفجارات العاصمة اليمنية في اعقاب غارات جوية على الوية الصواريخ بعيدة المدي في منطقة عطان جنوبي مدينة صنعاء.

وشن الطيران الحربي سلسلة غارات على مواقع مفترضة للحوثيين ومعسكرات للرئيس السابق في مديريات نهم و خولان وبني حشيش عند الضواحي الشرقية للعاصمة اليمنية صنعاء.
كما استهدفت غارات جوية تعزيزات للحوثيين وقوات الرئيس السابق بمديرية مستبأ شمالي محافظة حجة كانت في طريقها الى جبهتي حرض وميدي عند الشريط الحدودي مع السعودية.

وضربت أعنف الغارات مناطق حدودية مع السعودية في محافظة صعدة، ومواقع متقدمة للحوثيين في نجزان وجازان وعسير. كما اغارت المقاتلات الحربية على اهداف للحوثيين وقوات الرئيس السابق في مديريتي المخا و ذو باب القريبة من مضيق باب المندب عند المدخل الجنوبي للبحر الأحمر.
وقصف الطيران مواقع للحوثيين في مديرية عسيلان شمالي غرب محافظة شبوة، حيث تقود القوات الحكومية منذ منتصف الأسبوع الماضي حملة عسكرية واسعة في محاولة لطرد مقاتلي الجماعة وحلفائها من اخر معاقلهم في المحافظة النفطية جنوبي شرق اليمن.

واستهدفت الغارات معسكرا للدفاع الساحلي شمالي مدينة الحديدة، ومواقع للحوثيين في سلسلة جبال كهبوب شمالي غرب محافظة لحج عند الحدود الشطرية السابقة مع محافظة تعز. كما ضرب الطيران مواقع للحوثيين في مديرية صرواح غربي مدينة مأرب.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.