مارادونا

مارادونا يؤيد مشاركة 48 منتخبا في كاس العالم

دييغو مارادونا ورئيس الاتحاد الدولي جياني إنفانتيو بعد مباراة بين أعضاء فريق الفيفا وقبل توزيع جائزة أفضل لاعب
دييغو مارادونا ورئيس الاتحاد الدولي جياني إنفانتيو بعد مباراة بين أعضاء فريق الفيفا وقبل توزيع جائزة أفضل لاعب (رويترز 09-01-2017)

أعرب نجم كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا يوم الاثنين 9 يناير 2017 عن تأييده لاقتراح رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جاني انفانتينو زيادة عدد المنتخبات في كأس العالم إلى 48، معتبرا أن الفكرة "رائعة".

إعلان

 

ومن المتوقع أن يبحث مجلس الفيفا (الاسم السابق للجنة التنفيذية) سلسلة اقتراحات لزيادة عدد المنتخبات المشاركة في بطولة كاس العالم (بدلا من 32 حاليا)، في اجتماع ليومين يعقده في مدينة زوريخ السويسرية، على أن يتخذ قرارا بهذا الشأن غدا الثلاثاء.
  
وفي حال إقراره، يتوقع أن يطبق الاقتراح الجديد من مونديال 2026.
  
وقال مارادونا إثر مشاركته في مباراة استعراضية للاعبين قدامى في مقر الاتحاد الدولي عشية التصويت المرتقب، "تبدو لي فكرة رائعة".
  
أضاف "هذا الأمر سيمنح فرصة أكبر لعدد أكبر من الدول لم يسبق لها أن شاركت على هذا المستوى".
  
ويبلغ عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم 32 فريقا، بدءا من مونديال فرنسا 1998، وسيبقى كذلك في روسيا 2018 وقطر 2022.
  
إلا أن انفانتينو الذي تولى مسؤولياته على رأس الفيفا مطلع العام 2016، تعهد بزيادة عدد المنتخبات المشاركة في البطولة.
  
وتتعدد الصيغ المقترحة، إذ يشمل أحدها زيادة عدد المنتخبات إلى 40، وتوزيعها على ثماني مجموعات تضم كل منها خمسة منتخبات، أو توزيع المنتخبات الأربعين على عشر مجموعات من أربع فرق.
  
كما أن اقتراح المنتخبات الثماني والأربعين مطروح في صيغتين: أولهما تقوم على مشاركة 32 منتخبا في "ملحق" يتأهل منه 16 منتخبا ينضمون إلى 16 منتخبا آخرا سبق لهم التأهل إلى النهائيات. أما الصيغة الثانية، والتي يدعمها انفانتينو، فتقوم على توزيع 48 منتخبا على 16 مجموعة من ثلاث فرق، وتأهل الفريقين الأولين في كل مجموعة (أي ما مجموعه 32 منتخبا)، لخوض الأدوار الإقصائية.
  
إلا أن زيادة عدد المنتخبات اللي 48 تلقى انتقادات، لاسيما لجهة تأثيرها السلبي المحتمل على مستوى البطولة.
  
إلا أن مارادونا اعتبر أن "النوعية لن تتراجع، بل على العكس ستكون بطولة مع المزيد من كرة القدم".
  
إلى ذلك، أعرب المهاجم السابق للمنتخب الفرنسي دافيد تريزيغيه الذي أحرز مع بلاده كأس العالم 1998، أن الاقتراح "فكرة جميلة".
  
وأضاف "بالطبع سيكون هناك الكثير من الأشياء والحلول يجب إيجادها. لكن ما هو أكيد بانها ستعطي فرصة أكبر لدول ولاعبين لم يختبروا المشاركة على هذا المستوى".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم