تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

شريط مصور يظهر تسعينية محبوسة في حظيرة خنازير يثير سخط الصينيين

فيسبوك/أرشيف
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

أثار تسجيل مصور يظهر امرأة في الثانية والتسعين مودعة على ما يبدو في حظيرة للخنازير موجة استنكار لدى مستخدمي الانترنت في الصين حيث تفرض مسألة رعاية المسنين نفسها تدريجا مع الوتيرة المتسارعة لشيخوخة السكان.

إعلان

وقد احتجز هذه السيدة العجوز ابنها وزوجته في حظيرة للخنازير مع تقديم القليل من الغذاء والملبس لها كما قاما بضربها وتوجيه الإهانات لها باستمرار، وفق صحيفة "نانغوو مورنينغ نيوز" الصادرة في منطقة غوانغشي في جنوب الصين.

ونشر تسجيل مصور يبين الأوضاع المعيشية المزرية لهذه الامرأة عبر منصة "ويبو" الصينية للمدونات المصغرة.

وتقول السيدة العجوز بصوت خافت من وراء القضبان في الحظيرة "لا يمكنني رؤية أي شيء".

ويؤكد ابنها وزوجته أن السيدة المسنة انتقلت بكامل إرادتها للعيش في هذا "المطبخ" غير المزود بأبواب والمسيج قرب المنزل العائلي، نافيين أن يكونا قد احتجزاها في حظيرة للخنازير وفق الصحيفة.

ونشرت صور للمرأة تتم إغاثتها من موظفين حكوميين، عبر "ويبو" بعد انتشار التسجيل المصور. والمرأة تعالج حاليا في المستشفى ولم تتعاف تماما بعد.

وأثارت التسجيلات المصورة والصور غضب مستخدمين كثيرين للأنترنت اتهموا العائلة بمعاملة السيدة بطريقة "لا إنسانية" و"وحشية" مبدين قناعتهم بأن الابن وزوجته "سيلقيان المعاملة عينها من أولادهما عندما يشيخون".

وتشهد الصين تسارعا في وتيرة التشيخ السكاني خصوصا تحت تأثير سياسة الحد من النسل. غير أن الثغرات في نظام الرعاية تترك مئات ملايين الأشخاص المسنين في وضع صعب من دون خدمات مناسبة.

وفي مطلع 2013، أقرت الصين تشريعا بشأن المسنين يفرض خصوصا على أفراد العائلة القيام بـ "زيارات متكررة" للمسنين.

ويعيش في هذا البلد 212 مليون شخص فوق سن الستين بحسب إحصاءات رسمية.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.