فرنسا

"غرق مركب للاجئين في نهر السين" عمل يذكر باللاجئين ومأساتهم

لوحة بيير دولافي مقابل بلدية باريس (فيسبوك)

قام فنان فرنسي معروف بخدعه البصرية يوم الأربعاء 11 كانون الثاني ـ يناير2017، بتعليق ملصق كبير يظهر انقلاب مركب للاجئين وغرقهم للتذكير بغرق الآلاف ومعاناة آلاف غيرهم من اللاجئين الذين يعبرون المتوسط باتجاه أوروبا هربا من الحروب والموت والفقر.

إعلان

الفنان بيير دولافي علق لوحته هذه على أحد ضفة نهر السين في وسط العاصمة الفرنسية باريس السين مقابل مبنى بلدية باريس.

يقول دولافي إن هدفه من اللوحة هو "تذكير الفرنسيين بأن غرق مركب للاجئين في المتوسط لا يحدث بعيدا عنا، إنه يحدث هنا" في وسط العاصمة الفرنسية، وقد نقلت صحيفة لوفيغارو الفرنسية عن بيير قوله: "أردت أن أضع سكان العاصمة بمواجهة أنفسهم، أردتهم أن يقولوا، آه، إنهم نحن".

 

الصورة التي استوحا منها بيير دولافي لوحته

 

ونقلت الصحيفة عن بيير دولافي أن "مكتب استقبال ومرافقة المهاجرين" عرض مساعدته لإنتاج الملصق ولكنه أختار أن يتكلف بنفسه مبلغ الـ 5 آلاف يورو وأن يكون مستقلا.

والملصق حسب دولافي هو صورة لقارب مهاجرين انقلب قبالة السواحل الإيطالية، قام باستخدام مهاراته في الخداع البصري التي اشتهر من خلالها لجعل القارب يبدو حقيقيا على ضفة السين وهو ينقلب ويحاول المهاجرين على متنه النجاة بأرواحهم.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم