تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

التحقيق مع المخرج السينمائي والنائب المصري خالد يوسف

فيسبوك/أرشيف
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

بدأت النيابة العامة التحقيق مع المخرج وعضو مجلس النواب خالد يوسف في اتهامه بحيازة أقراص مخدرة، بعد أن ألغت سلطات المطار سفره، وألقت القبض عليه، وقد أعلن المخرج يوسف أن الأقراص المخدرة هي "علاج لزوجته الفرنسية المقيمة بباريس".

إعلان

خالد يوسف هو مخرج مصري شهير ونائب في البرلمان وكان من أبرز المشاركين في احداث الثلاثين من يونية التي اطاحت بحكم الاخوان المسلمين.

وانتقد ائتلاف 25-30 البرلماني، الذي ينتمي النائب خالد يوسف إليه، توقيف سلطات مطار القاهرة الدولي ليوسف، وإحالته للنيابة بادعاء تهريبه أقراصا مخدرة للخارج، مؤكدين أن ما حدث هو محاولة مستميتة من النظام لتشويه صورة الائتلاف أمام الرأي العام. واعتبر النائب ضياء الدين داود، عضو اللجنة التشريعية، أن النظام أراد إرسال رسالة للائتلاف بأنه يتربص بهم بسبب مواقفهم من تيران وصنافير وغيرها من القضايا الوطنية.

وأشار داود إلى أن دواء الزانكس، الذي تم ضبطه معه كان خاصا بزوجته كما قال، ولكن سلطات المطار أصرت على التصعيد لتشويه صورته أمام الرأي العام، وتساءل "داوود" "هل خالد يوسف في حاجه لتهريب أقراص مخدرة بقيمة لا تصل إلى١٠٠ يورو"، مؤكدا أنه سيتم إطلاق سراح يوسف بعد ساعات، عند وصول الوصفة الطبية التي تم بناء عليها صرف الدواء.

وكانت سلطات مطار القاهرة قد أوقفت النائب خالد يوسف أثناء مغادرته البلاد متجهًا إلى باريس، وألقت القبض عليه وبحيازته 10 شرائط من مخدر "الزانكس".
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.