مصر-إسرائيل

إسرائيل تسحب سفيرها من مصر لأسباب أمنية

ديفيد غوفرين سفير إسرائيل في مصر (رويترز)
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

أكد جهاز الاستخبارات الإسرائيلية يوم الثلاثاء 14 فبراير/شباط 2017 أن إسرائيل سحبت مؤقتا سفيرها في مصر بسبب مخاوف أمنية. وقال الجهاز انه "لأسباب أمنية فقد تم تقييد عودة موظفي السفارة التابعين لوزارة الخارجية إلى القاهرة".

إعلان

 

ولم يذكر البيان متى تم سحب السفير ديفيد غوفرين، إلا أن صحيفة ديلي تلغراف البريطانية قالت إن ذلك جرى في نهاية 2016.

وأضافت الصحيفة انه من المقرر أن يعود غوفرين إلى القاهرة عند تحسن الأوضاع الأمنية.

ومصر والأردن هما الدولتان العربيتان الوحيدتان اللتان وقعتا معاهدة سلام مع إسرائيل. وشهدت مصر أعمال عنف في الأشهر الأخيرة.

وفي كانون الأول/ديسمبر قتل 26 شخصاً عندما انفجرت قنبلة في احدى الكنائس في وسط القاهرة.

وكان غوفرين قدم أوراق اعتماده للرئيس عبد الفتاح السيسي في آب/أغسطس 2016.

وأعادت السفارة الإسرائيلية في القاهرة فتح أبوابها بشكل كامل في أيلول/سبتمبر 2015 بعد أربع سنوات من اقتحام متظاهرين السفارة في أيلول/سبتمبر 2011 وإجلاء الدبلوماسيين الإسرائيليين.

وحطم المتظاهرون حينها الجدار الأمني الخارجي وألقوا بالأوراق من شرفات السفارة ومزقوا العلم الإسرائيلي. وبعد ساعات أنقذ كومندس مصري ستة حراس أمن إسرائيليين علقوا داخل مبنى السفارة.

وتوترت العلاقات بين مصر وإسرائيل بعد انتخاب الرئيس الأسبق محمد مرسي (إسلامي) في 2012، إلا أنها تحسنت بعد أن أزاحه الجيش بعد عام.

ويقول مسؤولون إسرائيليون أن التنسيق الأمني تحسن بين البلدين منذ انتخاب السيسي رئيسا لمصر في 2014.

 

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن