تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

نتانياهو يكرّر دعمه لمنح العفو لجندي إسرائيلي أجهز على مهاجم فلسطيني جريح

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو (رويترز)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

كرّر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو مرّة أخرى، الخميس 23 شباط/فبراير 2017، دعمه للعفو عن جندي إسرائيلي حكم عليه بالسجن 18 شهرا لإجهازه على مهاجم فلسطيني جريح، بحسب ما أوردت وسائل الإعلام.

إعلان

وأصدر ثلاثة قضاة عسكريين الثلاثاء 21 شباط/فبراير 2017 الحكم بالسجن 18 شهرا على الجندي الإسرائيلي الفرنسي ايلور عزريا بعد إدانته بالقتل غير العمد لإجهازه على عبد الفتاح الشريف برصاصة في الرأس في 24 آذار/مارس 2016 في مدينة الخليل، بينما كان ممدّدا أرضا ومُصابا بجروح خطرة من دون أن يُشكّل خطرا ظاهرا، إثر تنفيذه هجوما بسكّين على جنود إسرائيليين.

ونقلت القناة التلفزيونية العاشرة عن نتانياهو قوله للصحافيين الإسرائيليين الذين يرافقونه في زيارة رسمية الى أستراليا "ما زلت أدعم منح العفو للجندي عزريا".

وكان نتانياهو أعلن خلال محاكمة عزريا دعمه لمنح عزريا العفو.

وأقدم الشريف مع شاب فلسطيني آخر قبل قتله على طعن جندي ما أدّى إلى إصابته بجراح طفيفة. وقتل الفلسطيني الأخر، ويُدعى رمزي القصراوي، بالرصاص.

وصوّر ناشط إطلاق عزريا رصاصة في رأس الشريف في مدينة الخليل في الضفة الغربية المحتلة وانتشر شريط الفيديو بشكل واسع على الأنترنت وعرضته قنوات التلفزيون الإسرائيلية الخاصة والحكومية.

وأثارت قضية عزريا انقساما لدى الرأي العام في الدولة العبرية، بين من يؤيدون التزام الجيش بشكل صارم بالمعايير الأخلاقية، ومن يشدّدون على وجوب مساندة الجنود في وجه الهجمات الفلسطينية.

وخلال زيارته الى أستراليا، أكد نتانياهو للصحافيين أنه يشعر بالقلق من تأثير القضية على الجنود الذين يواجهون أعمال عنف، والذين قد يتردّدون في إطلاق النار خوفا من ملاحقتهم، بحسب ما أوردت الاذاعة العامة والقناة التلفزيونية الثانية.

وقال استطلاع رأي نشرته صحيفة معاريف الإسرائيلية الأربعاء 22 شباط/فبراير 2017، أنّ 69% من الاسرائيليين يدعمون منح عفو للجندي ايلور عزريا، ووجد 56% من المستطلعة آراؤهم أنّ الحكم عليه بالسجن لـ 18 شهرا، شديد للغاية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.