تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

ترامب سيبدأ قريبا بتحطيم القواعد البيئية التي وضعت في عهد أوباما

فيسبوك/أرشيف

توقع رئيس وكالة حماية البيئة في الولايات المتحدة أن تبدأ إدارة الرئيس دونالد ترامب في التراجع عن قواعد بيئية فرضت في عهد الرئيس السابق باراك أوباما "بطريقة حادة" خلال أيام.

إعلان

وأضاف سكوت برويت إنه يتفهم لماذا يريد بعض الأمريكيين إلغاء وكالته من الأساس.

وقال أمام مؤتمر في العاصمة واشنطن "أعتقد أن هناك حاجة لإلغاء بعض القواعد تماما في الأجل القصير. أعتقد أننا قد نسمع عن بعض هذه القرارات هذا الأسبوع."

وأضاف برويت إن التركيز على مكافحة تغير المناخ في عهد أوباما أدى إلى خسارة وظائف وإعاقة النمو الاقتصادي مما دفع العديد من الأمريكيين إلى تمني إلغاء وكالة حماية البيئة كليا.

وقال "أعتقد أن هذا مبرر... أعتقد أن الناس في أنحاء هذه البلاد ينظرون إلى وكالة حماية البيئة كما ينظرون لإدارة الضرائب. أتمنى أن أتمكن من تغيير ذلك."

وأثار تعيين برويت رئيسا لوكالة البيئة اعتراضات من نواب ديمقراطيين ومدافعين عن البيئة خوفا من أن يفرغ الوكالة من مضمونها ويعيد فتح الأبواب أمام أنشطة صناعية تسبب قدرا هائلا من التلوث.

وخلال توليه منصب ممثل الادعاء في إحدى الولايات الأمريكية رفع برويت عدة قضايا ضد الوكالة وشكك مرارا في الأبحاث العلمية عن تغير المناخ.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن