تخطي إلى المحتوى الرئيسي
هجرة

تأشيرة شنغن بـ10 آلاف يورو في أربيل؟

(أرشيف)

روما تحقق في قضية فساد كبيرة في قنصليتها في أربيل، كبرى مدن إقليم كردستان العراق، ووزارة الخارجية الإيطالية أرسلت تقريرا إلى النيابة العامة في روما للتحقيق في عملية بيع تأشيرات للدخول بمبلغ عشرة آلاف يورو الواحدة منها.

إعلان

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن بعثة تفتيش في إجراءات منح التأشيرات في القنصلية الإيطالية في أربيل كشفت المخالفات التي سجلت في التقرير في حين تم استبدال رئيس قسم التأشيرات في القنصلية.

وذكرت صحيفة كورييري ديلا سيرا أن 152 شخصا على الأقل حصلوا على تأشيرات إيطالية لدخول منطقة شنغن عن طريق دفع ما يصل إلى عشرة آلاف يورو للتأشيرة في حين أن كلفتها رسميا تبلغ 90 يورو، وأضافت الصحيفة نقلا عن مصادر محلية مطلعة أن أكرادا وآخرين أكثر من نصفهم من العراقيين العرب واللاجئين السوريين حصلوا على التأشيرات بعد أن رفضتهم "قنصليات أوروبية أخرى لأسباب أمنية".

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن