تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الكويت

الكويت ستعيد الجنسية إلى شخصيات معارضة

أمير دولة كويت صباح الأحمد الجابر الصباح
أمير دولة كويت صباح الأحمد الجابر الصباح (الصورة من تويتر)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أعلن نواب كويتيون الاثنين 06 آذار – مارس 2017، أن الكويت ستلغي قرار سحب الجنسية من شخصيات معارضة وأفراد عائلاتهم بعد نحو سنتين من صدوره. ويأتي هذا القرار بعد أشهر قليلة من مشاركة المعارضة في انتخابات مجلس الأمة الأخيرة في أعقاب مقاطعة استمرت أربع سنوات، وفوزها بنحو نصف مقاعد مجلس الأمة الخمسين.

إعلان

حيث قال النائب الإسلامي المعارض محمد الدلال عقب لقائه أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في تغريدة في تويتر "الشكر لسمو أمير البلاد على مكرمته بعودة الجناسي (الجنسية) إلى من سحبت منهم".
وأكد عدد من النواب الـ 14 الذين حضروا اللقاء لوكالة فرانس برس أن أمير البلاد أمر بإعادة الجنسية إلى من سحبت منهم.
وفي منتصف العام 2014، سحبت الحكومة الكويتية الجنسية من شخصيات معارضة وعشرات من أفراد عائلاتهم في اطار حملة تشدد من قبل السلطات، في خطوة أدانتها منظمات حقوقية.

ومن بين هؤلاء النائب الإسلامي السابق عبدالله البرغش وأكثر من 50 من أقربائه، والمتحدث باسم كتلة العمل الشعبي سعد العجمي الذي تم ترحيله الى السعودية. كما سحبت الجنسية من شخصيات أخرى، بينهم مالك جريدة "العالم اليوم" أحمد جبر الشمري القريب من المعارضة، والناشط الإسلامي نبيل العوضي القريب من الإخوان المسلمين.
وتقدم عدد من الاشخاص الذين سحبت منهم الجنسية بدعاوى قضائية ضد الحكومة..

وكان العديد من المرشحين في الانتخابات اعتمدوا إعادة الجنسية عنوانا لحملاتهم.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.