تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

إيران تتهم نتانياهو بتزوير التاريخ والديانة اليهودية

رويترز
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

اتهم وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف مساء الاحد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو بالجهل في التاريخ والديانة اليهودية بعد قوله إن قادة الفرس القدامى سعوا إلى تدمير اليهود.

إعلان

وكان نتانياهو أشار خلال لقاء مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو إلى أن بلاد فارس قامت "بمحاولة لم تنجح هدفت إلى تدمير اليهود" منذ حوالي 2500 عام، مشيرا إلى عيد "بوريم" الذي يحتفل به اليهود.

ورد ظريف عبر موقع تويتر على ما اسماها "أكاذيب متعصبة" أدلى بها نتانياهو، منوها إلى أن ايران انقذت اليهود تاريخيا في ثلاث مناسبات.

وكتب وزير الخارجية أن "نتانياهو يستخدم تاريخا كاذبا كمصدر ويزور التوراة، بحكم العادة."

وأشار كذلك إلى تعليقات أخرى لنتانياهو. وقال إن رئيس الوزراء الاسرائيلي لم يقم فقط "بتشويه الوقائع الحالية، بل التاريخية كذلك ، بما فيها (تلك المذكورة في) كتاب اليهود المقدس".

وكتب ظريف "سفر استير يتحدث عن الكيفية التي انقذ من خلالها خشايارشا الأول اليهود من مخطط رسمه هامان الأجاجي".

واضاف أنه "في عهد كورش الكبير كذلك، انقذ ملك ايراني اليهود -- هذه المرة من الاسر في بابل، وخلال الحرب العالمية الثانية، عندما كان اليهود يذبحون في أوروبا، استقبلتهم ايران بصدر رحب".

وفي محاولة لربط التاريخ القديم بالحاضر، قال نتانياهو إن طهران "تسعى مجددا إلى تدمير دولة اليهود."

وكان بوتين حاول إعادة الحديث إلى الحاضر فأشار إلى أن هذه الأحداث جرت "في القرن الخامس قبل الميلاد. نحن نعيش في عالم مختلف الآن، فلنتحدث عنه."

وتتبنى ايران منذ الثورة الاسلامية في 1979 موقفا معاديا لاسرائيل وقدمت دعما واسعا للمجموعات الفلسطينية المسلحة.

وغالبا ما يصر المسؤولون الايرانيون على ان عداءهم هو للدولة وليس للشعب مشيرين إلى أن هناك يهودا يعيشون في ايران.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.