فرنسا

فرنسا: من هو منفذ الاعتداء على مطار أورلي في باريس؟

(فيس بوك)

تواصل القوات الأمنية الفرنسية ضرب طوق أمني حول ثاني مطار في عدد المسافرين بعد مطار شارل ديغول. بالتزامن مع عمليات تفتيش في المطار بعد أن هاجم رجل في الـ 39 من العمر شرطية وانتزع منها بندقيتها قبل أن يرديه زملاؤها قتيلا دون وقوع قتلى أو جرحى آخرين.

إعلان

لم يتم الكشف بعد عن أسم منفذ الهجوم في المبنى الجنوبي لمطار أورلي المخصص للرحلات الدولية، ويستقبل وحده عشرة ملايين مسافر سنويا، معظمهم يأتون من دول جنوب المتوسط كالمغرب العربي والشرق الأوسط.

لكن المعلومات الأولية التي أفادت بها السلطات تقول إن منفذ الاعتداء هو فرنسي الجنسية، يبلغ من العمر 39 عاما.

 

مطلوب للقضاء

 

وحسب مصادر مقربة من التحقيق الذي باشرته نيابة باريس، فإن منفذ الهجوم كانت قد ظهرت عليه بعض علامات التطرف، إلا أنه لا يملك سجلا خاصا بالمطترفين من فئة (S) الذي تدرج فيه أسماء الأشخاص المتطرفين الذين يشكلون خطرا على الدولة حسب أجهزة الاستخبارات الفرنسي، في المقابل، الرجل مصنف في سجل "J" للأشخاص الذين تبحث عنهم الشرطة القضائية. فقد كان منفذ الهجوم مطلوبا في قضايا سطو مسلح وسبق أن سجن في الفترة بين آذار ـ مارس، وتشرين الثاني نوفمبر من عام 2016. وسبق أن إدين بقضايا متعلقة بجرائم وجنح غير متعلقة بالإرهاب كالسطو المسلح وتهريب المخدرات.

 

"ارتكبت خطأ"

وكان منفذ الهجوم قد جرح رجل شرطيا في ستان في الضاحية الباريسية قبل أن يلوذ بالفرار حسب الشرطة الفرنسية التي ربطت بين اعتداء الرجل بمسدس على دورية للشرطة أثناء تدقيق هويته، وباعتداء أورلي.

وذكرت مصادر صحفية أن الرجل أرسل رسالة نصية لشقيقته بعد اعتدائه بمسدس على رجال الشرطة يقول فيها "لقد ارتكبت وأطلقت النار على الشرطة".

وكانت الشرطية الذي حاول الرجل انتزاع سلاحها تقوم بدورية في مطار أورلي في إطار عملية "سانتينيل" التي بدأت بعد اعتداءات باريس في كانون الثاني ـ يناير 2015. واستهدفت الاعتداءات العنيفة خصوصا صحيفة شارلي إيبدو الساخرة ومتجرا للأطعمة اليهودية ومسرح الباتاكلان.

وإثر الهجوم على الشرطي في مطار أورلي، تم إجلاء حوالى ثلاثة آلاف شخص من المبنى الجنوبي بينما منع المسافرون في المبنى الغربي من مغادرته، كما قال لناطق باسم وزارة الداخلية بيار هنري براندي.

 

"معروف لدى الشرطة والمخابرات"

 

وأضاف بيار هنري براندي في تصريح للصحفيين أن الرجل معروف لدى الشرطة ووكالات المخابرات.

ووصف مصدر في الشرطة الرجل بأنه مسلم متطرف لكنه لم يكشف عن اسمه. لكن براندي قال في تصريحات منفصلة إنه من "المحتمل" أن تكون
الواقعة هجوما إرهابيا لكن الأمر لم يتأكد بعد. وقد فتحت جهة الادعاء المختصة بمكافحة الإرهاب تحقيقا يشمل الواقعتين.

من جهة أخرى قال مصدر قضائي إن الشرطة احتجزت والد القتيل وشقيقه مضيفا أنالخطوة روتينية في مثل تلك الظروف.

 

"تعليق الرحلات"

 

وبعد تعليق الرحلات في شكل تام قرابة الساعة 8,50 صباحا، أعلنت الإدارة العامة للطيران المدني بعد الظهر أن المبنيين الجنوبي والغربي لمطار أورلي أعيد فتحهما واستؤنفت الرحلات من المطار وإليه.
وجاء ذلك بعد بضع ساعات من استئناف العمل في المبنى الغربي.
وفي وقت سابق، تم إجلاء حوالى ثلاثة آلاف شخص من المبنى الجنوبي بينما منع المسافرون في المبنى الغربي من مغادرته، كما قال الناطق باسم وزارة الداخلية بيار هنري براندي. وحولت جميع ا لرحلات من مطار أورلي إلى مطار شارل ديغول شمال باريس، قبل أن تعود الحركة إلى المطار المستهدف بالاعتداء.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن