تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اعتداء لندن

منفذ عملية لندن جاميكي اعتنق الإسلام في السجن

منفذ هجوم لندن أبو عز الدين (يوتيوب)

كشفت معلومات تم تداولها في أوساط الأعلام عن ملامح هوية منفذ هجوم لندن الذي أدى إلى مقتل أربعة أشخاص بينهم المنفذ نفسه، وإلى جرح أكثر من عشرين شخصا.

إعلان

 

وبحسب المعلومات التي جمعتها مراسلة مونت كارلو في لندن هدى الحسيني فان الجاني يدعى أبو عز الدين وهو مسيحي من أصل جمايكي، اعتنق الإسلام في السجن على يد عمر بكري المسجون في لبنان منذ عام 2010، والذي أصبح ناطقا باسم حركة الغرباء المنشقة عن جبهة التحرير وحاول سابقا الانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية.

تمكن منفذ الهجوم من اختراق الإجراءات الأمنية الكثيفة في محيط البرلمان البريطاني فدهس بسيارته عددا من المارة موقعا قتيلين و20 جريحا قبل أن يتمكن من مهاجمة رجل شرطة وقتله بسكين.

الأسبوع الماضي نفذت الشرطة البريطانية عمليات تدريب في نهر التايمز الواقع في محيط البرلمان، لدرء أي عمل إرهابي محتمل.

عملية البرلمان التي قالت شرطة اسكتلنديار إنها تتعامل معها على أنها "حادث إرهابي حتى يثبت العكس"، هي الأكثر دموية في لندن منذ اعتداءات صيف العام 2007.

وقد تمكنت أجهزة الأمن البريطانية من إحباط 13 عملا إرهابيا منذ مقتل جندي بريطاني في عام 2013.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن