الشرق الأوسط

السيسي التقى بالعاهل السعودي في الأردن

رويترز
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الأربعاء العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز الذي دعاه لزيارة الرياض، وذلك على هامش القمة العربية المنعقدة في الأردن وبعد أشهر عدة من التوتر في العلاقة بين البلدين.

إعلان

ويأتي لقاء السيسي مع سلمان في الأردن بعد عشرة أيام من إعلان مصر استئناف تسلم شحنات نفط من المملكة كانت توقفت منذ تشرين الاول/اكتوبر 2016 بدون اي توضيحات.

وتستضيف مدينة السويمة على شاطئ البحر الميت غرب العاصمة الاردنية القمة العربية السنوية بدورتها الـ28 بحضور 15 من القادة العرب ووفود أخرى تناقش ملفات ساخنة كالنزاعات في سوريا والعراق وليبيا واليمن.

وتوقفت شركة ارامكو عن توريد 700 ألف طن شهريا من المشتقات النفطية الى مصر في خضم توتر سياسي بين البلدين في عدد من الملفات الإقليمية، لا سيما منهما السوري واليمني.

وقال بيان من الرئاسة المصرية الأربعاء إن "الزعيمين أكدا على أهمية دفع وتطوير العلاقات الثنائية في كافة المجالات، بما يعكس متانة وقوة العلاقات الراسخة والقوية بين البلدين".

وأشار البيان الى ان الملك سلمان وجه دعوة إلى السيسي لزيارة المملكة، وان الرئيس المصري رحب بذلك، ودعاه بدوره لزيارة مصر.

وقال البيان ان سلمان قبل الدعوة "بترحاب ووعد بإتمام الزيارة في القريب العاجل".

وفي نيسان/إبريل 2016، قام الملك سلمان بزيارة مطولة إلى مصر شهدت التوقيع على اتفاقية تمنح بموجبها مصر السعودية السيادة على جزيرتي تيران وصنافير في البحر الأحمر، وعلى حزمة من اتفاقيات الاستثمار تجاوزت 16 مليار دولار.

لكن في 16 كانون الثاني/يناير الفائت، ثبتت المحكمة الإدارية العليا في مصر الاثنين قرارا قضائيا ببطلان توقيع الحكومة على اتفاقية تمنح بموجبها مصر السعودية السيادة على جزيرتي تيران وصنافير في البحر الأحمر.

في الملفات الاقليمية، عبرت مصر خلال الفترة الماضية عن دعمها للجيش السوري وتفهمها لدور للرئيس بشار الاسد في حل النزاع في بلاده المستمر منذ ست سنوات، في وقت تدعم الرياض المعارضة السورية.

وفي كلمته امام القمة اليوم، دعا السيسي العرب الى اتخاذ "موقف حاسم" من التدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية للدول العربية، في تلميح واضح الى الدور الايراني في نزاعات في المنطقة.

ويلتقي في هذا الموقف مع السعودية التي تقود حرب نفوذ قاسية مع ايران في المنطقة، لا سيما في سوريا واليمن.

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن