تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تقرير - أطفال

تقرير: أكبر عدد من المواقع الإباحية المتعلقة بالأطفال موجود في أوروبا

فليكر (Theoss2009)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

أظهر تقرير نشره المرصد البريطاني "أنترنت ووتش فاونديشن" أن أوروبا أصبحت تضم أكبر عدد من المواقع الإلكترونية الإباحية المتعلقة بأطفال، فيما حذرت المديرة التنفيذية للمرصد من نتائج التقرير داعية شركات الإنترنت والمؤسسات الكبيرة إلى التعاون وأشار التقرير إلى حصول تقدم في تكنولوجيا الرصد والتعقب لتحديد المجرمين عبر الإنترنت.

إعلان

باتت أوروبا في العام 2016 تضم أكبر عدد من المواقع الإلكترونية الإباحية المتعلقة بأطفال مع 60 % من مجموعها العالمي متجاوزة أميركا الشمالية على ما أظهر تقرير نشره المرصد البريطاني "انترنت ووتش فاونديشن".

وجاء في التقرير أن 60 % من هذه المواقع موجودة في أوروبا بمعناها الأوسع أي بما يشمل روسيا وتركيا بزيادة نسبتها 19 % مقارنة بالعام 2015.

وضمت أميركا الشمالية 37 % من هذه المواقع متراجعة من نسبة 57 % في العام 2015.

وأشارت الدراسة إلى أن 37 % من هذه المواقع أي 20972 موقعا موجودة في هولندا تليها الولايات المتحدة مع 12492 موقعا (22 %) وكندا مع 8803 مواقع (15 %) وفرنسا مع 6099 موقعا (11 %) فروسيا مع 4176 موقعا (7 %).

وقالت المديرة التنفيذية للمرصد سوزي هارغريفز في بيان "الصورة العامة ليس بجيدة".
وأضافت "ينبغي على شركات الإنترنت والمؤسسات الكبيرة التي لا تحرك ساكنا أو تكتفي بالقليل، أن تتحرك وتعمل معنا". وأشارت الدراسة إلى حصول تقدم في تكنولوجيا الرصد والتعقب لتحديد المجرمين عبر الإنترنت.

وقال المرصد وهو تحالف بين شركات تكنولوجيا وأجهزة قانونية مقره في كامبريدج في انكلترا إن أسماء نطاق جديدة تطرح في الأسواق تستخدم لنشر هذه الصور.

وسجلت زيادة بنسبة 258 % في شراء أسماء نطاق جديدة وسوء استخدامها مقارنة بالعام 2015 فضلا عن زيادة في "تقنيات التمويه" التي يلجأ إليها المجرمون لإخفاء الصور والأفلام الإباحية عبر الإنترنت.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.