أخبار العالم

ضبط ستة أطنان من الكوكايين في كولومبيا

اتلاف كميات مصادرة من الكوكايين المحجوزة (رويترز)
إعداد : مونت كارلو الدولية

ضبطت كولومبيا أكثر من ستة أطنان من الكوكايين الموجهة إلى إسبانيا خلال إحدى أكبر عمليات الضبط في تاريخ البلاد التي هو أول منتج عالمي لهذه المخدّرات على ما أعلنت السلطات.

إعلان

وجاء في بيان أن "الشرطة الوطنية (..) وجهت ضربة جديدة إلى الجريمة المنظمة بضبطها 6134 كيلوغراما من الكوكايين في بارانكيا كانت موجهة إلى مرفأ الجزيرة (إسبانيا)".

وقال زير الدفاع لويس كارلوس فييغاس الذي توجه إلى بارانكيا الواقعة على ساحل كولومبيا على بحر الكاريبي (شمال) إنها ثالث أكبر عملية ضبط تنفذها الشرطة في البلاد.

وأوضح خلال مؤتمر صحافي أن "المخدرات عائدة الى عصابة الخليح" وهي العصابة الاجرامية الاساسية في البلاد و"إلى منظمات اخرى تنشط في شمال البلاد وشرقها".

وأشار إلى أن قيمة الحمولة المضبوطة تقدر "بأكثر من 200 مليون يورو في إسبانيا".

وخلال العملية التي تمت مساء الجمعة 31 مارس 2017، اكتشف عناصر من شرطة مكافحة المخدرات "حاوية فيها 20 صندوقا تحوي الحديد والفولاذ فضلا عن رزم مستطيلة تبيّن أنها تحوي كلوريدرات الكوكايين" على ما جاء في بيان الشرطة.

وأضاف الوزير أن الشركة المصدّرة سبق لها أن أرسلت حمولات إلى إسبانيا من دون الكشف عن وجود كوكايين لدى وصولها إلى المرافئ الموجهة إليها.

ومنذ كانون الثاني/يناير ضبطت الشرطة الكولومبية 70 طنا من كلوريدرات الكوكايين على الاراضي الكولومبية من بينها 15.8 طنّا في الكاريبي على ما أوضح المصدر نفسه.

وتعتبر كولومبيا المنتج الأول لأوراق الكوكا، المكوّن الرئيسي للكوكايين مع 96 ألف هكتار مزروع بها، وهي كذلك المنتج الأول لهذه المخدرات مع 646 طنّا في العام 2015 بحسب أرقام الأمم المتحدة.

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن