تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

وفاة 58 مدنياً بحالات اختناق إثر قصف بغازات سامة على شمال غرب سوريا

قصف جوي محتمل بغازات (يوتيوب)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

تسبب قصف جوي بغازات سامة على مدينة في شمال غرب سوريا الثلاثاء بوفاة 58 مدنياً معظمهم مدنيون، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

إعلان

وأفاد مدير المرصد رامي عبد الرحمن عن "وفاة 58 مدنياً على الأقل على الأقل معظمهم مدنيون، وبينهم تسعة أطفال"، مشيرا إلى "عشرات حالات الاختناق الأخرى، إثر تنفيذ طائرات حربية قصفاً بغازات سامة على مدينة خان شيخون في محافظة إدلب".

ولم يتمكن المرصد من تحديد نوع الغاز المستخدم في القصف وإذا كانت الطائرات التي نفذته سورية أم روسية.

وتسبّب القصف الجوي بعشرات حالات الاختناق الأخرى، بحسب المرصد.وترافقت حالات الاختناق وفق المرصد مع "أعراض الإغماء والتقيؤ وخروج زبد من الفم".

وتداول ناشطون معارضون على مواقع التواصل الاجتماعي صورا تظهر مسعفين من الدفاع المدني، وهم يضعون كمامات ويعملون على رش المصابين الممدّدين على الأرض بأنابيب المياه.

ويظهر في صورة أخرى رجل ممدّد على متن شاحنة فيما الزبد الأبيض يغطي فمه وجزءا من وجهه.

ويسيطر ائتلاف فصائل إسلامية أبرزها جبهة "فتح الشام" على كامل محافظة إدلب التي غالبا ما تتعرض لغارات وقصف جوي تنفذه طائرات سورية وأخرى روسية.

وأسفر قصف جوي استهدف الخميس 30 مارس 2017 الماضي مناطق عدة في ريف حماة الشمالي عن إصابة حوالى 50 شخصا بحالات اختناق، وفق المرصد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.