تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

روسيا تعتبر مشروع القرار المطروح أمام مجلس الأمن حول سوريا "غير مقبول"

المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا (يوتيوب)
2 دقائق

أعلنت روسيا الأربعاء 05 أبريل 2017 أن مشروع القرار الذي قدمته الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا إلى مجلس الأمن والذي يدين الهجوم في شمال غرب سوريا الذي يُعتقد أنه كيميائي، "غير مقبول

إعلان

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن "النص المطروح غير مقبول على الإطلاق" مضيفة أنه "يستبق نتائج التحقيق ويشير بشكل مباشر إلى المذنبين"، واصفة إياه بأنه "مناهض لسوريا" ومن شأنه تصعيد الوضع.

ونددت زاخاروفا بالمشروع المقدّم في الأمم المتحدة بصفته محاولة "لتأجيج" الوضع السياسي في سوريا، قائلة إن موسكو "لا ترى أيّ ضرورة محدّدة لتمرير المشروع في الوقت الحالى".

وأشارت إلى أن القرارات التي تمّ تبنّيها سابقا ستسمح بإجراء تحقيق.

وكانت بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة وزّعت مسودّة مشروع قرار إلى مجلس الأمن يطالب بإجراء تحقيق سريع بعد أن اتهمت المعارضة السورية والعديد من الدول الغربية النظام السوري بالمسؤولية عن الهجوم الذي يشتبه أنه كيميائي وأسفر عن مقتل 72 شخصا على الأقل.

ودافعت روسيا الأربعاء عن النظام السوري، وقال الجيش الروسي إن سلاح الجو السوري استهدف "مستودعا" لفصائل معارضة يحتوي "مواد سامة".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.