تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

الداخلية المصرية: "إرهابي" بحزام ناسف نفذ اعتداء الكنيسة في الإسكندرية

كنيسة المرقسية في الاسكندرية
كنيسة المرقسية في الاسكندرية 09-04-2017 / رويترز /
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أعلنت وزارة الداخلية المصرية الأحد 9 نيسان ـ أبريل 2017، أن "إرهابيا" يرتدي حزاما ناسفا نفذ اعتداء الكنيسة المرقسية في الاسكندرية الذي أودى بحياة 11 شخصا من ضمنهم 3 شرطيين.

إعلان

وقالت الوزارة في بيان على صفحتها على فيسبوك إن "أحد العناصر الإرهابية حاول اقتحام الكنيسة وتفجيرها بواسطة حزام ناسف وذلك حال تواجد قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية داخلها لرئاسة الصلوات والذي لم يصب بسوء". وقال القس انجيلوس سكرتير البابا في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس بعد الانفجار "البابا بخير"، موضحا إنه غادر قبل وقوع الانفجار.

وأعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليته عن تفجير الإسكندرية وتفجير آخر سبقه بساعات وقع قرب كنيسة في مدينة طنطا شمال القاهرة.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.