تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الانتخابات الرئاسية الفرنسية

استطلاع رأي: أكثر من ربع الفرنسيين لا يزال متردداً في اختيار مرشحه الرئاسي

رويترز
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

انتهى آخر استطلاع للرأي أعده مركز "Cevipof" التابع لمعهد الدراسات السياسية في باريس إلى أن لدى أغلبية الفرنسيين النية للذهاب والتصويت في الانتخابات الرئاسية التي ستجري دورتها الأولى في 23 نيسان/أبريل 2017، بينما يبقى ما يقارب ربع الناخبين في حالة تردد حتى اليوم لجهة المرشح الذي سيختارونه.

إعلان

وبينّت الدراسة التي شملت عينة بلغت 11601 شخصاً وأجريت يومي 16 و17 نيسان/أبريل 2017، أن 72٪ أعلنوا نيتهم المشاركة في الانتخابات مسجلين بذلك زيادة بلغت 6 نقاط عن المسح الأخير الذي أجري نهاية آذار/مارس الفائت، بينما قال 28٪ من المشمولين في الدراسة إنهم سيمتنعون عن التصويت، وهي نسبة مشابهة لتلك التي شهدتها انتخابات عام 2002.

ورغم أن حسم الناخبين لخياراتهم الانتخابية يتزايد بشكل ملحوظ منذ الاستطلاع الأخير، إلا أن 28% منهم لا يزالون مترددين ولم يحددوا بعد مرشحيهم. ونظراً للفجوة الضيقة بين المرشحين الأربعة الأكثر حظاً بحسب استطلاع رأي آخر، فإن عدم اليقين يتزايد فيما يخص السيناريوهات المتوقعة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.