تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

تنظيم "الدولة الإسلامية" يتبنى اعتداء باريس "الإرهابي"

الشرطة الفرنسية تنتشر في جادة الشانزيليزيه بعد مقتل شرطي في عملية اطلاق نار في 20-04-2017
الشرطة الفرنسية تنتشر في جادة الشانزيليزيه بعد مقتل شرطي في عملية اطلاق نار في 20-04-2017 رويترز/

تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" خلال الليلة الفاصلة بين الخميس 20 والجمعة 21 نيسان/أبريل 2017 الاعتداء الإرهابي الذي طال حافلة لشرطة في جادة الشانزيليزيه مساء الخميس وأدى إلى مقتل شرطي وإصابة اثين آخرين بجروح خطرة. وأصيبت في الاعتداء أيضا مدنية من المارة حسب الرئيس الفرنسي. وقد قُتل مطلق النار من قبل الشرطة. وأفادت المعلومات الأولية أن المعتدي كان في سيارة وأنه خرج منها لإطلاق النار على حافلة الشرطة التي ردت بسرعة مما ساهم في الحد من الخسائر البشرية التي كان بالإمكان أن يسفر عنها هذا العمل الإرهابي.

إعلان

ويأتي هذا الاعتداء قبل ثلاثة أيام على الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية الفرنسية. وقد قرر فرانسوا فيون أهم مرشحي اليمين ووسط اليمين ومارين لوبان مرشحة اليمين المتطرف إلغاء تنقلاتهما يوم الجمعة في إطار الحملة الانتخابية.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن