تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

تجار السمك الفرنسيون متفائلون بتحسن الأوضاع بعد الانتخابات الرئاسية

صورة تعبيرية عن اليوتيوب

عبر تجار السمك في بلدة لو توكيه الساحلية بشمال فرنسا عن أملهم في تحسن أوضاعهم بعد الانتخابات الرئاسية الفرنسية التي بدأت جولتها الأولى اليوم الأحد 23 نيسان ـ أبريل 2017.

إعلان

وقال بائع سمك يدعى قال بينوا (31 عاما)، أثناء عرضه سمكا طازجا جرى اصطياده صباح اليوم، إنه يأمل في أن يكون رئيس فرنسا الجديد قادرا على مساعدة أشخاص مثله يستيقظون مبكرا ويعملون خلال عطلات نهاية الأسبوع.

لكن زميلته كلاريز ترى أنه لن يطرأ تغير يذكر على أوضاعهم بعد هذه الانتخابات. ولم يتوجه الاثنان بعد للإدلاء بصوتيهما اليوم.

وإيمانويل ماكرون (39 عاما) المرشح الأوفر حظا في الجولة الأولى وفقا لاستطلاعات الرأي، والذي يمتلك منزلا في لو توكيه، يتوقع أن يتفوق على مرشحة أقصى اليمين زعيمة حزب الجبهة الوطنية مارين لوبان في جولة إعادة بين مرشحين اثنين في السابع من أيار ـ أيار 2017.

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن