تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الدوري الإسباني

ميسي يسقط الريال في مباراة الكلاسيكو ويشعل الصراع على اللقب

ميسي بعد تسجليه هدف الفوز على ريال مدريد (رويترز)

أشعل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الصراع على لقب الدوري الإسباني لكرة القدم، بعدما قاد برشلونة إلى فوز ثمين على حساب غريمه التقليدي ريال مدريد على أرضه وأمام جمهوره بنتيجة 3-2 يوم الأحد 23 أبريل / نيسان 2017 في المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

إعلان

وسجل ميسي هدف الفوز، الـ500 له بقميص النادي الكاتالوني، في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع بعدما كان ريال في طريقه إلى الخروج بتعادل يبقيه في الصدارة بفارق ثلاث نقاط عن غريمه الكاتالوني قبل 5 مراحل على نهاية الموسم وفي جعبته أيضا مباراة مؤجلة ضد سلتا فيغو.

وكان ميسي أيضا صاحب هدف التعادل الأول لبرشلونة في الدقيقة 33 بعدما افتتح ريال التسجيل عبر البرازيلي كاسيميرو (28).

وتقدم برشلونة للمرة الأولى في الدقيقة 73 عبر الكرواتي ايفان راكيتيتش، لكن ريال أدرك التعادل عبر البديل الكولومبي خاميس رودريغيز (86) رغم النقص العددي في صفوفه بعد طرد قائده سيرخيو راموس في الدقيقة 77.

ويأتي الفوز الثمين لبرشلونة بعد أيام معدودة على خروجه من الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا بتعادله السلبي على أرضه إيابا أمام يوفنتوس الإيطالي الذي فاز ذهابا في تورينو 3-صفر.

ولا يزال مصير ريال، الباحث عن الفوز بلقب الدوري للمرة الأولى منذ 2012، في يديه كونه يملك مباراة مؤجلة لكن عليه تجنب أي تعثر في الاختبارات التي تنتظره أمام ديبورتيفو لا كورونيا وفالنسيا وغرناطة وإشبيلية الثالث وملقة، فيما يلعب برشلونة مع اوساسونا وجاره اسبانيول وفياريال ولاس بالماس وايبار.

ولم يتأثر النادي الكاتالوني الذي يخوض نهائي الكأس ضد الافيس في 27 الشهر المقبل، بغياب نجمه البرازيلي الموقوف نيمار في ظل المستوى الرائع الذي قدمه ميسي الذي فك صيام عن التهديف في الـ"كلاسيكو" دام خمس مباريات (بينها نهائي الكأس عام 2014)، محطما في الوقت ذاته الرقم القياسي لعدد الأهداف في الـ"كلاسيكو" ضمن منافسات الدوري بعدما رفع رصيده إلى 16 هدفا، بفارق هدفين عن اسطورة ريال الفريدو دي ستيفانو.

كما عزز ميسي صدارته لترتيب الهدافين برصيد 31 هدفا وتفوق تماما على غريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي لم يقدم شيئا يذكر في هذه المواجهة باستثناء بعض التسديدات في الشوط الاول.

منذ البداية الريال يضغط

وفرض ريال ضغطا هائلا على ضيفه الكاتالوني منذ صافرة البداية لكن الفرصة الخطيرة الأولى كانت لبرشلونة عبر الأوروغوياني لويس سواريز الذي أطلق كرة قوية من خارج المنطقة مرت قريبة جدا من القائم الأيمن لمرمى الكوستاريكي كيلور نافاس (11).

ودخل برشلونة بعدها في أجواء اللقاء وسيطر على الكرة دون خطورة فعلية، فيما كان ريال قريبا من افتتاح التسجيل عبر الفرنسي كريم بنزيمة لكن الحارس الألماني اندريه تر شتيغن كان في المكان المناسب لتدارك الموقف (19)، ثم تدخل مجددا ببراعة في وجه محاولة للبرتغالي كريستيانو رونالدو (20).

ونجح ريال في الوصول إلى الشباك في الدقيقة 28 إثر ركلة ركنية نفذها الألماني توني كروس وأبعدها مواطنه تر شتيغن فوصلت إلى البرازيلي مارسيلو الذي أعادها عرضية إلى داخل المنطقة، فتلقفها القائد سيرخيو راموس بتسديدة "طائرة" لكن الكرة ارتدت من القائم ووصلت إلى البرازيلي الأخر كاسيميرو الذي تابعها في الشباك.

لكن النادي الكاتالوني لم ينتظر طويلا ونجح ميسي في إدراك التعادل في الدقيقة 33 عندما وصلته الكرة من راكيتيتش فتلاعب بمواطن الأخير لوكا مودريتش ثم داني كارافاخال قبل أن يسدد في الشباك.

وكان ريال قريبا من استعادة تقدمه لولا تألق تر شتيغن بوجه تسديدة صاروخية بعيدة من مودريتش (36).

وتعرض النادي الملكي لضربة بإصابة الويلزي غاريث بايل الذي لم ينعم طويلا بعودته من إصابة أبعدته عن المباراتين الأخيرتين، ما اضطر زيدان إلى استبداله بماركو اسينسيو (40).

وكادت أن تتعقد الأمور لريال لكن تسديدة ميسي مرت قريبة جدا من القائم الأيمن (41) ثم حصل اللاعب الأرجنتيني على فرصة ذهبية لوضع فريقه في المقدمة قبل دخول استراحة الشوطين لكنه حول الكرة بجانب القائم الأيسر رغم أن الشباك كانت مشرعة أمامه إثر ركلة ركنية من الجهة اليسرى (3+45).

ومع بداية الشوط الثاني، حاول ريال جاهدا التقدم مجددا وكاد يحقق مبتغاه بتسديدة من كروس لكن تر شتيغن أنقذ فريقه (48) ثم كرر الأمر بمواجهة رأسية لبنزيمة بعد عرضية من مارسيلو (54)، قبل أن ينتقل الدور إلى نافاس الذي تألق في صد محاولة لباكو الكاسير (56) ثم رأسية لجيرار بيكيه (59).

وحصل ريال على فرصة ذهبية وسهلة جدا لرونالدو الذي وصلته الكرة على طبق من فضة بتمريرة من اسينسيو لكن أفضل لاعب في العالم أطاح بها فوق العارضة رغم أنه كان وحيدا أمام المرمى (67)، ثم رد برشلونة بفرصتين على التوالي لكن نافاس تألق أمام تسديدة من مسافة قريبة لسواريز (68) وأخرى من خارج المنطقة لميسي (69).

وتوالت الفرص من الجهتين وسط تألق لافت للحارسين وهذه المرة كان دور تر شتيغن في وجه اسينسيو (72) قبل أن يقول راكيتيتش كلمته لمصلحة برشلونة في الدقيقة 73 من كرة قوية رائعة أطلقها من مشارف المنطقة إلى الزاوية اليمنى لمرمى نافاس.

وتعقدت مهمة ريال بطرد قائده سيرخيو راموس في الدقيقة 77 بعد خطأ على ميسي، وكاد برشلونة أن يستفيد سريعا من التفوق العددي لكن جيرار بيكيه سدد في نافاس (80).

واعتقد خاميس رودريغيز الذي دخل في الدقيقة 82 بدلا من بنزيمة، انه أنقذ ريال من هزيمته الأولى في المراحل العشر الأخيرة عندما أدرك التعادل في الدقيقة 86 بعدما وصلته الكرة بعرضية من مارسيلو.

لكن ميسي قال كلمته في الوقت بدل الضائع وسجل هدفه الـ500 بقميص برشلونة إثر عرضية من جوري البا.

- ترتيب فرق الصدارة:
1- برشلونة 75 نقطة من 32 مباراة
2- ريال مدريد 75 من 32
3- اتلتيكو مدريد 68 من 33
4- إشبيلية 65 من 33
5- فياريال 57 من 33
 

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.