تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

الصين تمنع إطلاق أسماء إسلامية على الأطفال المسلمين الحديثي الولادة مثل قرآن ومحمد وصدام

فليكر (Gusjer)

منعت السلطات الصينية، يوم الثلاثاء 25 أبريل 2017، على العائلات المسلمة في مقاطعة شينغيانغ – أكبر مقاطعة إسلامية في البلاد حيث يعيش أكثر من 24 مليون مسلم – إطلاق الأسماء الإسلامية على أطفالهم الحديثي الولادة.

إعلان

وشمل المنع أسماء ترتبط بالدين الإسلامي مثل: إسلام، محمد، قرآن، صدام، إمام، حاج، مدينة، مكة، بالإضافة الى أي أسماء تشير إلى رمزي "الهلال والنجمة " وغيرها كثير.

وقررت السلطات المحلية أن الأطفال الحديثي الولادة الذين سيحملون هذه الأسماء سيمنعون من الحصول على الرعاية الصحية والخدمات الاجتماعية ومن التعليم في المدارس والمعاهد والجامعات.

وتبرر بكين اتخاذ هذه التدابير لمكافحة أعمال العنف "الإرهابية" و"الانفصالية" التي تغذيها الدعاية الدينية للمتطرفين، في حين تتهم منظمات الدفاع عن حقوق الانسان السلطات الشيوعية في الصين بتجاهل حقوق وثقافة الأقليات في المنطقة، وبممارسة القمع على نطاق واسع.

يشار الى ان السلطات في مقاطعة شينغيانغ قد أصدرت في مارس الماضي قرارات بمنع النساء المحجبات من ركوب القطارات ودخول المطارات، وشجعت الموظفين على تبليغ الشرطة عن أي محجبة مخالفة، كما منع القانون الجديد إطلاق اللحى، وذلك في المقاطعة كلها. وقد وصفت صوفي ريتشاردسون، المديرة الإقليمية لفرع هيومن رايتس ووتش، ذلك الإجراء بأنه انتهاك صارخ للحق في حرية الدين والتعبير.

وفي عام 2009، نقلت صحيفة ذي إندبندنت البريطانية عن مصادر من أقلية الإيغور المسلمة في الصين، أن السلطات الصينية منعت مرة أخرى صيام رمضان في بعض أجزاء مقاطعة شنغيانغ الغربية.
وأوضحت الصحيفة أن السلطات الصينية طلبت من المسلمين في شنغيانغ عدم الصيام، كما أمرت أصحاب المطاعم المسلمين بالاستمرار في فتح مطاعمهم لتقديم خدماتها النهارية خلال الشهر.

وفي رمضان عام 2016، حظرت السلطات صوم الموظفين الحكوميين والمدّرسين والتلاميذ، ومنعتهم أيضاً من المشاركة في أي نشاط ديني أو إغلاق محلات الطعام والشراب خلال هذا الشهر.

وفي عام 2014 أعلنت وسائل الإعلام الصينية الرسمية عن نية المدارس في شينغيانغ العمل على عدم تشجيع الطلاب على ممارسة الشعائر الدينية في المنازل وتشديد القواعد الخاصة بالزيّ المدرسي.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن