تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

إيطالية تدعي الحمل وتشتري طفلة بـ 20 ألف دولار ثم تعيدها للبائعة بسبب لونها

الصورة تعبيرية من الفيسبوك

تظاهرت إيطالية في الخامسة والثلاثين أنها حامل واشترت في مقابل 20 ألف دولار تقريبا مولودا جديدا من شابة رومانية...لكنها أعادته بعد ثلاثة أيام لأن الطفلة كانت خلاسية على ما ذكرت الصحف الإيطالية السبت 29 نيسان ـ أبريل 2017.

إعلان

وقد أوقفت المرأتان ورجل مغربي قام بدور الوسيط. وكان المحققون بالقضية قد تلقوا بلاغا من قبل موظف في دائرة النفوس في لاتينا جنوب روما طلبت منه المرأتان في شباط ـ فبراير الماضي خلال مكالمة هاتفية معلومات حول كيفية تسجيل طفل ولد في المنزل إلا أنهما لم تحضرا إلى الموعد المقرر.

وعندما استجوب عناصر الشرطة الأم "المزيفة" اعترفت بما حصل. وأوضحت أن شريك حياتها في السجن وهي عانت من عمليتي إجهاض فاشترت عبر الانترنت بطنا مصنوعا من المطاط للتظاهر بأنها حامل.

وعندما اكتشفت أن الطفلة خلاسية عجزت عن تفسير لون بشرتها إلى محيطها.

وأوضحت الأم الأصلية أنها لم تشأ الاحتفاظ بالطفلة التي أتت ثمرة علاقة قصيرة مع مواطن من مالي. وقد عثر المحققون عند هذا الأخير الذي يعمل وسيطا ثقافيا في روما.

وسلمت الطفلة إلى راهبات من أجل ايجاد عائلة تتبناها إلا في حال قرر الأب الاعتراف بها.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن