ليونيل ميسي

في متحفه الخاص ميسي يستعرض قمصان خصومه

ليونيل ميسي مع نجله في متحفه الخاص ببرشلونة (فيس بوك)
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

عرض ليونيل ميسي نجم منتخب الأرجنتين وفريق برشلونة الإسباني لكرة القدم يوم الثلاثاء 9 مايو/أيار الجاري أمام أكثر من 70 مليون متابع له على موقع "انستاغرام" ونحو 90 مليونا على "فيسبوك"، صورة له مع نجله الأكبر تياغو في متحفه الخاص بالقمصان التي تبادلها مع نجوم اللعبة.

إعلان

وظهر ميسي يجلس في بيته في برشلونة وإلى جانبه تياغو وحولهما العشرات من القمصان التي تبادلها مع اللاعبين خلال مبارياته مع منتخب بلاده وبرشلونة.

وتوسطت 4 قمصان لميسي (2 مع الأرجنتين و2 لبرشلونة) ارتدى أحدها في نهائي مونديال 2014 الذي خسرته الأرجنتين أمام ألمانيا صفر-1 بعد التمديد، قمصان زميلاه السابق في برشلونة العاجي يايا توريه والحالي الإسباني جيرار بيكيه وأسطورة روما الإيطالي فرانشيسكو توتي، والأرجنتيني انخل دي ماريا لاعب ريال مدريد الإسباني السابق وباريس سان جرمان الفرنسي حاليا.

وفي الجهة المقابلة، علق "البرغوث" قمصان مواطنيه حارس خيتافي السابق أوسكار أوستاري، والإسباني سيسك فابريغاس لاعب وسط برشلونة السابق، والأرجنتيني مانويل لانزيني لاعب وست هام الإنكليزي المعتزل بابلو ايمار.

ومن الأسماء الظاهرة في المتحف، المغربي يوسف العربي مهاجم غرناطة الإسباني السابق ولخويا القطري الحالي.

ولفت أيضا ظهور هداف ريال مدريد السابق راوول غونزاليس وحارسه ايكر كاسياس، بالإضافة إلى الفرنسي تييري هنري والتشيكي بافل ندفيد والبرتغالي ديكو والألماني فيليب لام.

وكان أفضل لاعب في العالم 5 مرات كشف أن اللاعب الوحيد الذي طلب قميصه هو مدرب ريال مدريد الحالي الفرنسي زين الدين زيدان، وقال "لست من يطلب تبادل القمصان.. طلبت مرة واحدة.. من زيدان".

وتابع: "لا أطلب القمصان. إذا كان هناك أرجنتيني، أتبادل مع أرجنتيني، وإلا لا أنظر أو اسأل".

وكان ميسي الذي سيبلغ الثلاثين في حزيران/يونيو المقبل، قال لقناة أوروغويانية إن نجله تياغو "لا يحب كثيرا كرة القدم "، مشيرا إلى انه يذهب إلى الملعب للهو مع بنجامان نجل زميله الأوروغوياني لويس سواريز وبعض زملائه في المدرسة.
 

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن