تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

الإصلاحيون ينتزعون بلدية طهران من خصوم حسن روحاني

مدينة طهران (تويتر)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

فاز الإصلاحيون بقيادة محسن هاشمي رفسنجاني، نجل الرئيس الأسبق أكبر هاشمي رفسنجاني، بكل مقاعد المجلس البلدي في طهران (21 مقعدا) خلال الانتخابات التي جرت الجمعة 19 أيار ـ مايو 2017، بحسب نتائج رسمية نشرتها وكالات أنباء.

إعلان

وتولى المحافظون رئاسة بلدية العاصمة الايرانية طوال 14 عاما. وتزامنت الانتخابات البلدية مع الانتخابات الرئاسية التي فاز بها الرئيس حسن روحاني حليف الإصلاحيين بولاية ثانية بفارق كبير عن منافسه المحافظ ابراهيم رئيسي.

ويُعتبر خروج المحافظين من المجلس البلدي هزيمة قاسية لرئيس البلدية الحالي محمد باقر قاليباف.

وبعد ترشّحه إلى الانتخابات الرئاسية، انسحب قاليباف لاحقا من السباق ليعلن دعمه لرجل الدين المحافظ رئيسي الذي هُزم أمام روحاني بفارق كبير.

وتولى قاليباف رئاسة بلدية طهران خلال 12 عاما خلفا للمحافظ المتشدد محمود أحمدي نجاد الذي ترأس البلدية بين عامي 2003 و2005.

وتولى الإصلاحيون أول مجلس بلدي لطهران بين عامي 1999 و2003 كان قد تشكّل أثر أول انتخابات بلدية في البلاد أجريت في عهد حكومة الرئيس الاصلاحي محمد خاتمي (1997-2005).

وفي السابق كان وزير الداخلية يتولى تعيين رؤساء البلديات.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.