تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

قوات الأمن البحرينية تطلق النار على اعتصام لمحتجين غرب المنامة

فليكر (Gregg Carlstrom)

هاجمت قوات الامن البحرينية الثلاثاء موقع اعتصام ينفذه محتجون مؤيدون لرجل الدين الشيعي عيسى قاسم في الدراز غرب المنامة، وفتحت النار على المعتصمين ما أدى الى اصابة عدد منهم بجروح، بحسب ما أفاد شهود عيان.

إعلان

من جهتها، أعلنت وزارة الداخلية على حسابها في تويتر انها تنفذ "عملية أمنية بقرية الدراز بهدف حفظ الأمن والنظام العام وإزالة المخالفات القانونية التي كانت عائقا أمام حركة المواطنين وأدت إلى تعطيل مصالحهم".

وقالت ان "التدخل الأمني جاء لفرض الأمن والنظام العام بعدما أصبح الموقع، مأوى لمطلوبين في قضايا أمنية وهاربين من العدالة"، داعبة الى "التعاون مع رجال الأمن وإتباع التعليمات الصادرة".

والشيخ قاسم الذي خضع لمحاكمة بتهم فساد، اهم مرجعية للشيعة في البحرين وهو يخضع للاقامة الجبرية في منزله في الدراز التي تتحكم الشرطة بمداخلها. ويقيم انصاره فيها اعتصاما مفتوحا منذ نحو عام.

واتهم الشيخ قاسم بانه اودع في حساب شخصي عشرة ملايين دولار من الاموال التي جمعت. وكان متهما ايضا بالاحتفاظ بمبالغ أخرى لديه وبشراء عقارات باكثر من مليون دولار.

والاحد حكمت محكمة في المنامة على قاسم بالسجن مدة سنة مع وقف التنفيذ بعد ادانته "بجمع الأموال بالمخالفة لأحكام القانون" و"غسل الأموال" التي تم جمعها، كما ذكر مصدر قضائي.

كما حكمت عليه بدفع غرامة قدرها مئة الف دينار بحريني (265 الف دولار) و"مصادرة الأموال المتحفظ عليها". وذكرت وكالة الانباء الرسمية ان النيابة تنوي استئناف الحكم.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن