تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن: الموجز 2017/05/25

حلفاء صنعاء يرفضون مقترحاً أممياً بالانسحاب من ميناء الحديدة

رويترز

تحالف الحوثيين والرئيس السابق يرفض مقترحا أمميا بالانسحاب من ميناء الحديدة مقابل هدنة انسانية وانهاء الحظر على مطار صنعاء الدولي.

إعلان

وكان مبعوث الامم المتحدة الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد أنهى أمس الأربعاء في صنعاء مشاورات معقدة مع تحالف الحوثيين والرئيس السابق، حول مقترحات لتجنيب ميناء الحديدة ويلات عمل عسكري، واعلان هدنة انسانية مع حلول شهر رمضان، تمهيدا لجولة جديدة من المفاوضات المتوقفة منذ اغسطس/ اب الماضي.

كما تناولت المشاورات مقترحات بتحييد عمل البنك المركزي، فضلا عن أولويات الاستجابة الدولية العاجلة لمواجهة وباء الكوليرا.

الوسيط الدولي، قال في منشور على صحفته الرسمية فيس بوك، انه اجرى سلسلة لقاءات مع قيادات سياسية من حزب المؤتمر الشعبي وجماعة الحوثيين وممثلين عن أحزاب أخرى من حلفائهم.

وقال ان اللقاءات تخللت نقاشات موسعة حول كيفية تجنب عملية عسكرية في الحديدة والتعامل مع الرواتب والايرادات الاقتصادية بشكل بناء يخدم جميع المواطنين.

كما اشار مبعوث الامم المتحدة الى لقاءات جمعته بسيدات عن المجتمع المدني ومجموعة من الشباب اليمني "حول افكار تتعلق بقضايا سياسية وامنية واقتصادية وانسانية ودعم مسار السلام".

وطالب وسيط الامم المتحدة تحالف الحوثيين والرئيس السابق بالتحقيق حول استهداف موكبه عقب وصوله صنعاء الاثنين الماضي "لتحديد المسؤوليات وتجنب تكراره".

وعبر الموفد الدولي عن قلقه الشديد جراء هذا الحادث "الخطير"، وذكر جميع الأطراف أن أمن وسلامة فريق عمل الأمم المتحدة يقع ضمن مسؤولية السلطات المحلية.

ولم يتطرق مبعوث الامم المتحدة الى نتائج مشاوراته في صنعاء، لكن مصادر مقربة من الرئيس السابق قالت ان ولد الشيخ احمد غادر دون موافقة الحوثيين وحلفائهم على خارطة الطريق التي حملها إلى صنعاء.

وتتضمن خطة ولد الشيخ احمد، الانسحاب من ميناء الحديدة غربي البلاد، كأساس لإبرام هدنة إنسانية في شهر رمضان، يليها استئناف مشاورات السلام.

واكدت صحيفة " اليمن اليوم" المملوكة للرئيس السابق ان حزب المؤتمر، رفض المقترح الاممي بالانسحاب من الحديدة وتسليمه للامم المتحدة، مقابل رفع الحظر الجوي المفروض من التحالف على مطار صنعاء الدولي منذ أغسطس/آب من العام الماضي.

وفي الملف الاقتصادي، وعد حلفاء صنعاء بالتعامل مع مقترح المبعوث الدولي بتحييد البنك المركزي اليمني، فيما يتعلق بصرف مرتبات جميع الموظفين.

ووفقا لإعلام الرئيس السابق فإن المقترح يتضمن فتح حساب بالمرتبات لدى البنك المركزي، يتم توريد جميع الإيرادات إليه، ومن ثم تتولى الأمم المتحدة عملية صرف المرتبات.

ومنذ العاشر من الشهر الجاري، يواصل المبعوث الاممي، جولة جديدة من المشاورات في المنطقة، أجرى خلالها سلسلة لقاءات مكثفة في الرياض مع الرئيس عبدربه منصور هادي، ومسؤولين في الحكومة اليمنية وامين عام مجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني، ودبلوماسيين خليجيين وغربيين.

وحمل ولد الشيخ افكارا جديدة لبناء الثقة واحتواء العمليات الحربية لقوات التحالف نحو ميناء الحديدة الاستراتيجي على البحر الاحمر، الذي تتدفق عبره حوالي 80 بالمائة من واردات الغذاء والمساعدات الإنسانية.

ومن بين المقترحات في هذا السياق، اعادة محافظة الحديدة الى قائمة المناطق ذات الاولوية بالانسحاب الى جانب العاصمة صنعاء، ومحافظة تعز بموجب وثيقة الحل الشامل للازمة اليمنية، او تسليم المرفأ التجاري الى إدارة محايدة مقابل استئناف حركة الملاحة في مطار صنعاء الدولي لأغراض إنسانية.

ومنذ اندلاع الفصل الاخير من النزاع الدامي في اليمن اواخر مارس 2015، فشلت اربع جولات من المفاوضات في احراز اي اختراق توافقي يضع حدا للحرب الطاحنة في البلاد والتي تسببت بواحدة من "اكبر الازمات الانسانية" في العالم.

وضاعف من الازمة الانسانية في البلاد تفشى وباء الكوليرا على نطاق واسع، مع ارتفاع عدد حالات الوفاة بسبب الوباء الفتاك الى 361 شخصا، اضافة الى نحو 35 ألف حالة اصابة مؤكدة ومشتبهة، بعد ثلاثة أسابيع من اكتشاف أول حالة اصابة بالوباء في العاصمة صنعاء.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن