تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

تعذيب واغتصاب في سجن عراقي

جنود من قوات التدخل السريع العراقية أثناء معركة مع تنظيم "الدولة الإسلامية" في الموصل (رويترز - 20 أيار ـ مايو - 2017)
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

فتحت السلطات العراقية تحقيقا في اتهامات حول ارتكاب عناصر وحدة عسكرية عمليات تعذيب وقتل واغتصاب خلال معارك استعادة مدينة الموصل.

إعلان

افاد المتحدث باسم وزارة الداخلية ان تنظيم الدولة الإسلامية سيطر على مساحات شاسعة في العراق ضمنها الموصل في هجوم كاسح منتصف عام 2014 ، وسط ظروف ملائمة انذاك بينها الشعور بالغضب والاهمال لدى سكان المناطق ذات الغالبية العربية السنية تجاه الحكومة.

الانتهاكات التي ذكرتها مجلة "درشبيغل" الالمانية قد تؤدي الى اضطرابات حتى وان كانت القوات العراقية على وشك الانتهاء من استعادة الموصل، المعقل الرئيسي للجهاديين في هذا البلد. وقال العميد سعد معن المتحدث باسم وزارة الداخلية ان "مديرية الشؤون الداخلية تقوم بالتحقيقات وستعلن كافة التفاصيل لدى الانتهاء ونحتاج بعض الوقت".

اضاف ان الوزير قاسم الاعرجي "امر بتشكيل لجنة للتحقيق في مدى صحة التقرير الإخباري الذي أوردته مجلة در شبيغل الألمانية وما تضمنه من معلومات تفيد بوجود حالات انتهاك لحقوق الإنسان في نينوى من قبل قوات الرد السريع". وتتبع قوات الرد السريع وزارة الداخلية.

اضاف ان الوزير "اوعز للقائمين بالتحقيق بالتحري الواضح والنزيه لاتخاذ الإجراءات القانونية بحق المقصرين أذا اثبت التحقيق ذلك".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.