تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

أغنية تصف تيريزا ماي بـ "الكاذبة" تحتل المرتبة الرابعة في بريطانيا (فيديو)

لقطة شاشة من أغنية "إنها كاذبة" (المصدر: يوتيوب)

احتلت أغنية "لاير لاير" (كذّابة كذّابة) التي تتهم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بتلفيق الأكاذيب واحدة تلو الأخرى، المرتبة الرابعة في التصنيف الأسبوعي للمبيعات في بريطانيا بالرغم من امتناع هيئة "بي بي سي" عن بثها.

إعلان

وفرضت الاغنية مع لازمتها الحماسية نفسها في حملة الانتخابات التشريعية المقررة في الثامن من حزيران ـ يونيو2017، بعدما تم الاستماع إليها 10,6 ملايين مرة وتحميلها 59 ألف مرة.

وقال جايك باينتر المؤلف الموسيقي وعازف البوق في فرقة "كابتن سكا" خلال تظاهرة لمحبي الفرقة وناشطين أمام مقر "بي بي سي" في لندن "إنه لأمر رائع لم نكن نتخيل أننا سنحتل المرتبة الرابعة".

وقد بث مباشرة خلال التظاهرة إعلان التصنيف الأسبوعي عبر إذاعة "راديو وان" من دون بث الأغنية إذ أن "بي بي سي" أوضحت أنها محكومة بـ "قواعد" المرحلة الانتخابية بشأن أغنية "تنتقد الحكومة".

 

 

وأكد باينتر "إنه لأمر مشين، الناس مصدومون لأن الأمر يتعلق بحرية التعبير".

وتقول لازمة الأغنية "إنها كذّابة، كذّابة ولا يمكنكم أن تثقوا بها، لا، لا، لا، لا". وتتضمن مقتطفات من خطاب لتيريزا ماي قالت فيه إنها تريد "بلدا لا يخدم مصالح المحظيين فحسب" وأكدت أنها لن تطالب بانتخابات مبكرة، خلافا لما حدث في نهاية المطاف.

وعلى غرار "بي بي سي"، امتنعت الإذاعات الرئيسية عن بث الأغنية كذلك.

وسيذهب ريع الأغنية إلى البنوك الغذائية وجمعية "ذي بيبولز أسامبلي أغينست أوستيريتي".
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن