تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

إيمانويل ماكرون يُجبر على توقيع تبرير غياب تلاميذ في مدرسة فرنسية

إيمانويل ماكرون في مدينة لوريون (أ ف ب 3 حزيران ـ يونيو 2017)
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

حرص ستة تلاميذ في مدينة لوريون الفرنسية الواقعة على سواحل المحيط الأطلسي الشرقية على مقابلة الرئيس الفرنسي الجديد إيمانويل ماكرون الذي زار ميناء المدينة مؤخرا.

إعلان

وقد أعربوا عن خيبة أملهم لأنهم كانوا مضطرين إلى مغادرة الميناء والذهاب إلى مدرستهم قبل أن يتسنى لهم رؤية الرئيس والتحدث إليه.

فاقترح عليهم أحد الصحافيين أن يطلبوا من إيمانويل ماكرون أن يوقع على خطاب باسمه يقر فيه بأنه هو الذي حال دونهم ودون الوصول في الوقت الذي كان ينبغي أن يصلوا فيه إلى المدرسة.

وفعلا خط أحدهم بيده نص الخطاب الذي جاء فيه ما يلي: " أنا الموقع أسلفه إيمانويل ماكرون رئيس الجمهورية ورئيس القوات المسلحة، أرخص ليوان وهازال وجولييت وإيلوان وسولين وياز بالوصول إلى المدرسة متأخرين عن الوقت حتى يستطيعوا مقابلتي".

وأعطت مسؤولة محلية تنتمي إلى حركة " الجمهورية إلى الأمام "هؤلاء التلاميذ رقم هاتفها حتى يتم الاتصال بها من قبل ناظر المدرسة للتأكد من صحة الوثيقة إذا كان حريصا على ذلك.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.