تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

التشريعية الفرنسية: نسبة المشاركة قد تكون الأدنى تاريخيا

مونت كارلو الدولية

شهدت نسبة المشاركة في الدورة الثانية من الانتخابات التشريعية الفرنسية تراجعا كبيرا عند ظهر الأحد 18 حزيران ـ يونيو 2017، مسجلة 17,75% بالمقارنة مع 19,24 بالمئة في الساعة ذاتها خلال الدورة الأولى في 11 حزيران ـ يونيو، بحسب أرقام وزارة الداخلية.

إعلان

وفي حال استمر هذا التوجه، فإن نسبة المشاركة قد تتراجع إلى حد أدنى تاريخي في هذه الانتخابات التي يتوقع أن تمنح الرئيس إيمانويل ماكرون غالبية ساحقة من النواب.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن