تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

موسكو: ترامب يعيدنا إلى أجواء الحرب الباردة

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف (رويترز)

أعربت وزارة الخارجية الروسية، يوم الأحد، عن أسفها حيال القيود الجديدة التي فرضها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضد كوبا، في انتكاسة لجهود سلفه باراك اوباما للانفتاح على هذا البلد، وقالت الوزارة في بيان على موقعها إن "السياسة الجديدة حيال كوبا التي أعلنها الرئيس دونالد ترامب، تعيدنا إلى زمن الخطابات شبه المنسية للحرب الباردة".

إعلان

وكان الرئيس الأمريكي قد أعلن، يوم الجمعة من فلوريدا في ولاية ميامي، إلغاء الاتفاق الذي وقعته واشنطن وهافانا نهاية 2014 بمفعول فوري، واعدا بـ"اتفاق أفضل" بالنسبة إلى الكوبيين والولايات المتحدة.

واعتبرت موسكو أن الإجراء الذي اتخذه ترامب يكشف عن أن الخطاب المناهض لكوبا لا يزال منتشرا على نطاق واسع، مشيرة إلى أن تخفيف العقوبات المفروضة على كوبا خلال عهد اوباما كان "قرارا سياسيا مدروسا بشكل جيد لا خاسر فيه سوى معارضي كاسترو الهامشيين". وأكدت روسيا على "تضامنها الثابت مع كوبا".

وزار الرئيس الكوبي راوول كاسترو روسيا في العام 2015 فيما زار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجزيرة الكوبية خلال جولة في دول اميركا الجنوبية في 2014، التقى خلالها الرئيس راؤول والزعيم الثوري فيدل كاسترو الذي توفي العام الفائت.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن