تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

اليمن: لجنة تحقيق في اتهامات حول "سجون سرية" والإمارات تقول إنها لا تقوم بإدارة أي سجون في اليمن أو الإشراف عليها

فيس بوك
نص : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
1 دقائق

قالت حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي السبت 24 حزيران ـ يونيو 2017، إنها تحقق في تقرير لمنظمة "هيومن رايتس ووتش" يفيد بأن "قوات تدعمها دولة الإمارات تدير سجونا سرية في جنوب اليمن" حيث يخضع المعتقلون للتعذيب والانتهاكات.

إعلان

والإمارات عضو في التحالف بقيادة السعودية الذي تدخل في الحرب الأهلية اليمنية عام 2015 لصد قوات جماعة الحوثي المدعومة من إيران بعد أن دفعت هادي للخروج من البلاد. واستعادت حكومة هادي بعض المناطق في الجنوب وتتخذ من عدن مقرا لها لكن الحوثيين ما زالوا يسيطرون على معظم الشمال بما في ذلك العاصمة صنعاء.

ويتعلق تقرير "السجون السرية" التي يخضع المعتقلون فيها لانتهاكات بمناطق في الجنوب تغلبت فيها القوات الإماراتية وحلفاؤها على متشددي تنظيم "القاعدة" الذين استغلوا الحرب لاكتساب مناطق نفوذ وسيطرة .

قال رئيس الوزراء اليمني أحمد بن دغر إنه شكل لجنة من ستة أشخاص برئاسة وزير العدل للتحقيق في "ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان في المناطق المحررة".

وكانت وزارة الخارجية الإماراتية قد ذكرت في بيان أن دولة الإمارات كجزء من التحالف بقيادة السعودية في اليمن "لا تقوم بإدارة أو الإشراف على أي سجون في اليمن وأن هذا الأمر من اختصاص السلطات الشرعية اليمنية". وأكد البيان أنه "ليس لدولة الإمارات في اليمن أية مراكز اعتقال سرية".

وشددت الخارجية الاماراتية على أن ما جاء في التقرير الحقوقي "عار تماما عن الصحة". وأضافت أن "القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة في اليمن تلتزم بالمواثيق الدولية في ما يتعلق بالحروب والصراعات".
 

و

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.