الشرق الأوسط

بالفيديو: بشار الأسد يؤدي صلاة العيد في حماه وسط سوريا

فيس بوك

أدى الرئيس السوري بشار الاسد الأحد 25 حزيران ـ يونيو 2017، صلاة عيد الفطر في مدينة حماة (وسط) التي يسيطر عليها الجيش السوري، حسبما نقل التلفزيون الرسمي.

إعلان

ونقل التلفزيون السوري الرسمي الصلاة من جامع النوري في مدينة حماة بحضور مفتي الجمهورية احمد بدر الدين حسون ووزير الأوقاف محمد عبد الستار السيد ومحافظ المدينة محمد الحزوري وعدد من مسؤولي المحافظة وعشرات المواطنين. وأم الصلاة الشيخ نجم الدين العلي مدير أوقاف حماة.

واعتبر العلي أن مشاركة الأسد، الذي نادرا ما يغادر العاصمة منذ اندلاع النزاع السوري في آذار ـ مارس 2017، صلاة العيد في مدينة حماة "هو إشارة و بشارة بأن السوريين على بعد خطوات من الانتصار".

وأضاف العلي في خطبته "سبع سنوات من الصبر والمصابرة كافي ليفهم الغزاة المعتدون ومن معهم من الأقزام أن الأرض التي دفنا فيها الأحباء، وأودعنا فيها الآباء، سقيناها بدماء الشهداء هيات هيهات هيهات أن نسلمها للمرتزقة الغرباء".

وأظهرت الصور التي بثها التلفزيون عدد من المصلين في مسجد النوري الأثري الواقع على ضفاف نهر العاصي وهم يتجمعون حول الأسد عقب الصلاة لتوجيه التحية والتهنئة له.

وكانت مدينة حماه قد شهدت في الثمانيات "مجازر مروعة" ارتكبتها قوات الجيش السوري و"سرايا الدفاع" تحت قيادة رفعت الأسد لشقيق الرئيس السوري السابق حافظ الأسد، لقمع حركة تمرد مسلح للأخوان المسلمين، وحسب للنظام السوري في عهد حافظ الأب وبشار الأبن فإن عشرات الآلاف سقطوا في أحداث حماه أواسط الثمانيات من القرن الماضي.

وكانت السلطات السورية قد أطلقت عشية العيد سراح نحو 670 موقوفا، بينهم نساء وأطفال، أغلبهم من سجن دمشق المركزي يتحدرون من عدد من المحافظات السورية.

 

ونتيجة النزاع الذي دخل في 15 آذار ـ مارس عامه السابع، باتت مدينة حماة مركز المحافظة مقرا لثلاثة محافظين سوريين، هم محافظ حماه ومحافظ الرقة ومحافظ إدلب.
ويعود آخر ظهور علني خارج دمشق للرئيس السوري إلى تموز ـ يوليو 2016 عندما ادى صلاة عيد الفطر في حمص ثالث المدن السورية.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن