تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

الطيران الإسرائيلي يستهدف موقعاً للجيش السوري

قصف اسرائيلي في في الجولان -أرشيف- (يوتيوب)

أعلن الجيش الإسرائيلي أن طائراته قصفت الجمعة 30 حزيران/يونيو 2017 موقعا للجيش السوري بعد ساعات من سقوط صاروخ أطلق من سوريا وسقط في مرتفعات الجولان التي تحتلها إسرائيل.

إعلان

وأضاف في بيان "ردا على صاروخ أطلق في وقت سابق اليوم على إسرائيل من سوريا، استهدفت طائرة للجيش موقعا للجيش السوري انطلق منه" الصاروخ.

وكان الجيش أعلن في وقت سابق الجمعة أن صاروخا "أطلق من سوريا سقط في منطقة غير مأهولة في مرتفعات الجولان الشمالي" دون وقوع أضرار أو إصابات مشيرا إلى أن الصاروخ ناجم عن "الاقتتال الداخلي في سوريا".

وهي المرة الرابعة خلال أسبوع التي تسقط فيها صواريخ وقذائف في مرتفعات الجولان التي تحتلها إسرائيل التي ترد في كل مرة مستهدفة مواقع للجيش السوري.

وتسقط صواريخ أو قذائف من سوريا في هذه المنطقة إثر اشتباكات بين قوات الرئيس بشار الأسد والجماعات المعارضة.

وفي خطاب ألقاه الأربعاء، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أن "كل من يهاجمنا، سوف نهاجمه. هذه هي سياستنا وسنواصلها".

وشنت إسرائيل ضربات جوية متعددة في سوريا منذ اندلاع الحرب الأهلية عام 2011، مؤكدة ان معظمها استهدف قوافل أو مستودعات أسلحة تابعة لحزب الله اللبناني.

وكانت اسرائيل احتلت نحو 1200 كلم مربع من الجولان إبان حرب 1967 وضمتها لاحقا في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

ولا تزال سوريا تسيطر على حوالى 510 كلم مربعة من الجولان.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن