تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

البابا يستبدل رئيس مجمع العقيدة والإيمان في الفاتيكان

رويترز
نص : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
1 دقائق

أعلن الفاتيكان السبت 1 تموز ـ يوليو 2017، أن البابا فرنسيس عين رئيس الأساقفة الاسباني لويس فرنشيسكو لاداريا فيرير (73 عاما) خلفا للكاردينال غيرهارد لودفيغ رئيسا لمجمع العقيدة والإيمان، الشخصية الواسعة النفوذ في الفاتيكان.

إعلان

وقد وصل الكاردينال الألماني المحافظ (69 عاما) إلى نهاية ولايته التي استمرت خمس سنوات، في رئاسة مجمع العقيدة والإيمان، المسؤول عن عقيدة الكنيسة. وحل محله رئيس الأساقفة الأسباني لاداريا فيرير الذي كان أمين سر المجمع.

وكان الكاردينال مولر قد أظهر خلافات مع البابا فرنسيس، خصوصا حول رغبة الحبر الأعظم في اعتماد خط يتسم بمزيد من المرونة حيال المطلقين الذين تزوجوا من جديد. وفي الوقت نفسه، وجهت إلى مجمع العقيدة والإيمان، في وقت سابق هذه السنة، تهمة مقاومة معاقبة الكهنة الذين يستغلون الأطفال جنسيا.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.