تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كوريا الشمالية

كوريا الشمالية تطلق صاروخا بالستيا وبكين تدعو كل الأطراف إلى "ضبط النفس"

صورةصادرة عن التلفزيون الكوري الشمالي (كرت) لصاروخ هواسونغ -14 في محطة للسكك الحديدية في سيول
صورةصادرة عن التلفزيون الكوري الشمالي (كرت) لصاروخ هواسونغ -14 في محطة للسكك الحديدية في سيول رويترز/
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
4 دقائق

أطلقت كوريا الشمالية الثلاثاء 04 تموز/ يوليو صاروخا بالستيا جديدا، في اليوم الذي تحتفل فيه الولايات المتحدة بعيدها الوطني وبعد أيام من القمة الأمريكية الكورية الجنوبية التي عقدت في واشنطن، ما استدعى رد فعل قوي من الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي طالب بكين في تغريدة على تويتر "بوضع حد لهذه العبثية بشكل نهائي"، فيما دعت الصين كل الأطراف إلى "ضبط النفس".

إعلان

أعلن الجيش الكوري الجنوبي اليوم أن جارته الشمالية أطلقت صاروخا بالستيا متوسط المدى سقط في بحر اليابان. وقالت هيئة أركان القوات الكورية الجنوبية في بيان أن "الصاروخ البالستي غير المحدد" أطلق من موقع قريب من بانغيون في مقاطعة بيونغان الشمالية الواقعة في غرب كوريا الشمالية، قبل ان يسقط في بحر الشمال، التسمية الكورية لبحر اليابان.

من جهتها أعلنت وزارة الدفاع اليابانية أن الصاروخ ارتفع إلى علو يزيد عن 2500 كلم، ما يشير بحسب المحللين إلى أن مواصفاته تطابق الصاروخ البالستي العابر للقارات.

وقالت الوزارة في بيان "يقدر أن الصاروخ بلغ ارتفاعا يزيد بكثير عن 2500 كلم، وحلق لمدة 40 دقيقة وسقط في بحر اليابان، في المنطقة الاقتصادية الحصرية للأرخبيل، على مسافة 900 كلم من نقطة انطلاقه".

وأكدت الولايات المتحدة أن الصاروخ متوسط المدى. وقد وصل مداه بحسب الجيش الكوري الجنوبي إلى "أكثر من 930 كلم".

ويندرج إطلاق الصاروخ ضمن سلسلة من التجارب الصاروخية في انتهاك لعدد من العقوبات والقرارات الدولية التي تمنع على بيونغ يانغ تطوير برامج بالستية ونووية.

وقالت هيئة أركان القوات الكورية الجنوبية في بيان أن "الصاروخ البالستي غير المحدد" أطلق من موقع قريب من بانغيون في مقاطعة بيونغان الشمالية الواقعة في غرب كوريا الشمالية، قبل ان يسقط في بحر الشمال، التسمية الكورية لبحر اليابان. 

ترامب: "أليس لديه شيء أفضل يفعله؟"

وكتب الرئيس الأمريكي في رد فعل أولي على تويتر متسائلا "أطلقت كوريا الشمالية للتو صاروخا جديدا. أليس لدى هذا الرجل (الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون) أي شيء أفضل يفعله في حياته؟".
وأضاف الرئيس الأمريكي "من الصعب أن نصدق أن كوريا الجنوبية واليابان ستتحملان هذا الامر لفترة طويلة. ربما تتخذ الصين بادرة قوية في موضوع كوريا الشمالية وتضع حدا لهذه العبثية بشكل نهائي".

ودعا الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والصيني شي جينبنغ إلى "الحوار والتفاوض" في ملف كوريا الشمالية، وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن الرئيسين "اتفقا على بذل كل ما هو ممكن بشكل مشترك للتوصل إلى حل في شبه الجزيرة الكورية عبر الحوار والتفاوض".

وقالت "شينخوا" إن بوتين وشي شجبا نشر الدرع الأميركية المضادة للصواريخ (ثاد) في كوريا الجنوبية والتي تقول واشنطن إنها لحماية سيول من هجوم كوري شمالي لكن موسكو وبكين تعتبرانها تهديدا لأمنهما.

ودعت موسكو وبكين مرارا إلى الهدوء والحوار لحل الأزمة الكورية لكن ترامب قال إن صبر واشنطن يكاد ينفد.

من جهة أخرى صرح رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي للاعلام أن "إطلاق الصاروخ يظهر بوضوح أن التهديد ارتفع".

وقال آبي إن الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية واليابان ستعقد اجتماعا هذا الأسبوع على هامش قمة مجموعة العشرين، مضيفا "احث الرئيس (الصيني) شي جينبينغ والرئيس (الروسي فلاديمير) بوتين على اتخاذ المزيد من الاجراءات الفاعلة".

ولا تخفي بيونغ يانغ سعيها لامتلاك صواريخ عابرة للقارات قادرة على استهداف الأراضي الأمريكية بقنابل نووية، وتعتبر أن برامجها النووية تهدف إلى التصدي للتهديد الأمريكي.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.