تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

التحالف ضد "داعش" يقر بإن ضرباته قتلت أكثر من 600 مدني في العراق وسوريا

صورة تعبيرية عن الفيس بوك

قال تقرير أصدره التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم "الدولة الإسلامية" الجمعة 7 تموز ـ يوليو 2017، إن ما لا يقل عن 600 مدني قتلوا في ضربات للتحالف بالعراق وسوريا منذ بداية الحملة في 2014.

إعلان

والتقدير الذي جاء في تقرير شهري قال إن ضربات التحالف قتلت دون قصد ما لا يقل عن 603 مدنيين في الفترة من أغسطس آب 2014 إلى أيار ـ مايو 2017. وهذه التقديرات أقل كثيرا عن أرقام جماعات المراقبة.

وتقول جماعة أيرورز للمراقبة إن الضربات الجوية للتحالف قتلت إجمالا ما لا يقل عن 4354 مدنيا.

وشمل تقرير التحالف الجديد واقعة جرت يوم 17 نيسان ـ أبريل 2017، قرب مدينة البوكمال السورية قتل فيها 25 مدنيا وأصيب 40 آخرون خلال ضربة على مقر لتنظيم "الدولة الإسلامية" سبب انفجارا ثانويا في مبنى مجاور.

وقال التقرير إن التحالف نفذ نحو 22 ألف ضربة منذ بداية الحملة على الدولة الإسلامية وتلقى 727 تقريرا عن احتمال سقوط قتلى من المدنيين.

ويقول التحالف، الذي يقاتل من أجل هزيمة "الدولة الإسلامية" في العراق وسوريا، إنه يبذل أقصى جهد لتجنب إسقاط قتلى من المدنيين.

وقبل الهجوم النهائي على مدينة الرقة في سوريا أثار مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان مخاوف بشأن تقارير عن القتلى المدنيين في المنطقة. وفي تقرير أصدره في أيار ـ مايو 2017، قال إن هناك بالفعل عددا هائلا من القتلى المدنيين.

وفي الموصل توقع الجيش العراقي إعلان الانتصار الكامل هذا الأسبوع في معقل "خلافة" الدولة الإسلامية بالعراق بعد هجوم مستمر منذ ثمانية أشهر بدعم من الولايات المتحدة لانتزاع السيطرة على المدينة التي كان يقطنها مليونا نسمة قبل الحرب.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن